روابط للدخول

وفد المؤتمر الاسلامي في بغداد لتفعيل وثيقة مكة


وفد منظمة المؤتمر الاسلامي في بغداد

وفد منظمة المؤتمر الاسلامي في بغداد

أكدت لجنة الأوقاف والشؤون الدينية في مجلس النواب العراقي ان الهدف الرئيس من الزيارة الحالية لوفد منظمة المؤتمر الإسلامي للعراق هو تفعيل "وثيقة مكة" التي وقعت عليها أطراف سياسية ودينية عراقية في مدينة جدة السعودية عام 2006.

وكان وفد من منظمة المؤتمر الإسلامي برئاسة المدير العام للشؤون السياسية في المنظمة مهدي فتح الله وصل الى بغداد الأحد في زيارة تستغرق خمسة أيام.

وتضمنت "وثيقة مكة" عشر نقاط أبرزها تحريم الدم العراقي، ونبذ الطائفية، ووقف أعمال العنف بكل أشكالها، وتوزيع الثروات بين العراقيين بشكل يحقق العدالة الاجتماعية.

وقال رئيس لجنة الأوقاف في مجلس النواب العراقي علي العلاق ان اللجنة أجرت اتصالات في وقت سابق مع منظمة المؤتمر الإسلامي لتفعيل "وثيقة مكة" وتطبيقها على ارض الواقع، مضيفا ان العراق يأمل في ان تساعد المنظمة على عقد مؤتمر في بغداد لإشاعة أجواء المصالحة الوطنية في البلاد.
الى ذلك أكد النائب عن ائتلاف العراقية محمد الخالدي أهمية دور منظمة المؤتمر الإسلامي في ترطيب الأجواء داخل العراق، وتوحيد مواقف الكتل السياسية، خاصة قبيل انعقاد مؤتمر القمة العربية المقرر في بغداد نهاية الشهر المقبل.

بيد ان النائب عن التحالف الكردستاني محمود عثمان يرى عدم وجود أية أهمية لتفعيل وثيقة قديمة مثل "وثيقة مكة"، مشيرا الى ان الوضع في العراق قد تجاوزها بمسافات طويلة وعلى الأطراف الحريصة على الوفاق العراقي دعم الحوار بين الأطراف السياسية وليس العكس.

الى ذلك اوضح الناشط والقانوني حسن شعبان ان المواثيق حتى وان كانت إيجابية، فهي تبقى حبرا على ورق، ما لم تتحول عقول الساسة العراقيين، نحو الاهتمام بقضية الوطن، والمصلحة العامة، وعدم التشبث بالمصالح الذاتية.

XS
SM
MD
LG