روابط للدخول

تغييرات في مسابقات الدوري للكرة العراقية


تغيرات كبيرة شهدتها مسابقة الدوري العراقي للكرةابرزها تحولها الى نظام الدوري العام بدلا عن نظام المجموعات الذي كان يرهق الفرق.

شتان بين الأمس واليوم. مسابقة أعتمدت نظام الدوري العام بدلا من نظام المجموعات، والأهم أنها بدأت بإستقطاب الكفاءات والمحترفين بعد تخبط دام سنوات ليستعيد الدوري العراقي عافتيه من جديد، ليس على يد ابنائه فقط بل على يد مدربين عرب هذه المرة، ابرزهم المدرب السوري نزار محروس، الذي وقع اخيرا عقدا مع نادي اربيل بمئة وخمسين ألف دولار على امل ان يكون البلسم الشافي لهذا النادي الذي بدا متعثرا في الاونة الاخيرة.

محروس اكد في حديث خص به اذاعة العراق الحر ان قوة الدوري العراقي وتحسن دعم الاندية كان سببا وراء انتقاله الى الدوري العراقي.

عودة اللاعبين المحترفين الى الدوري العراقي زاد من حماسة الدوري بسبب ارتفاع الاداء لاندية النخبة الي باتت تضم اسماء عراقية لمعت في الدوريات العربية وغير عربية، ومنه مهدي كريم وباسم عباس قصي منير الذي وقع عقدا هو الاعلى في تاريخ الكرة العراقية مع نادي بغداد بمبلغ وصل الى اكثر من 140 مليون دينار عراقي.

واكد منير في حديثه ان الدوري العراقي للنخبة لهذا الموسم يعد افضل من سابقاته، وهذا الامر يخلق نوعا من الندية بين الفرق، معبرا عن امله في ان تحصل الفرق العراقية على دعم اكبر للارتقاء بمستوى الكرة العراقية.

في حين اوضح لاعب المنتخب الوطني العراقي باسم عباس والمحترف ايضا في نادي بغداد وبعقد تجاوز 130 مليون دينار عراقي ان الشعور بالغربة كان سببا وراء عودة بعض اللاعبين.

XS
SM
MD
LG