روابط للدخول

المعارضة الكردية تجدد رفضها المشاركة في حكومة الاقليم الجديدة


جددت احزاب المعارضة في اقليم كردستان العراق عزمها على عدم المشاركة في حكومة الاقليم الجديدة التي من المزمع ان يشكلها مرشح الحزب الديمقراط الكردستاني نيجيرفان بارزاني.

واكدت الاحزاب الكردية المعارضة على لسان قياداتها ان المعارضة ليس لديها مشكلة مع الاشخاص بل مع الادارة السياسية القائمة.

رئيس غرفة البحوث السياسية في حركة التغيير الكردستانية المعارضة يوسف محمد، اشار في حديث لاذاعة العراق الحر: ان هناك مكامن خلل في القضايا المتعلقة بالنظام الديمقراطي، والحياة السياسية في اقليم كردستان، ويجب حل هذه القضايا قبل الخوض في توحيد الرؤى المشتركة للاحزاب السياسية.
وجول قرار تعليق احزاب المعارضة الثلاث مشاركتها في الاجتماعات الخماسية مع حزبي السلطة الاتحاد الوطني الكردستاني والديمقراطي الكردستاني، قال محمد انه لايكمن التفاوض من اجل التفاوض فقط ، بل يجب ان تكون هناك نتائج ايجابية على ارض الواقع.

ويرى المحلل السياسي آسوز هردي انه لايمكن للمعارضة المشاركة في الحكومة بشكل فعال مادام المكتبان السياسيان لحزبي السلطة يديران النظام السياسي في الاقليم.

واعرب هردي عن اعتقاده بأن دعوة المعارضة للمشاركة في الحكومة تأتي لاحتواء المعارضة، وليس للتفاعل معها، والاستفادة من منهجها في اصلاح النظام السياسي في الاقليم.

يذكر ان للمعارضة في اقليم كردستان شروطا لدعم التشكيلة الوزارية الجديدة برئاسة نيجيرفان بارزاني، اهمها تشكيل حكومة انتقالية بسقف زمني محدد للعمل على تنفيذ اصلاحات جذرية، وجعل مطالب المعارضة ضمن برنامج عملها.

XS
SM
MD
LG