روابط للدخول

خبراء: اقتصاد النجف تأثر بالعقوبات المفروضة على ايران


عدد من الزوار الايرانيين في النجف

عدد من الزوار الايرانيين في النجف

اكد خبراء ومعنيون بالقطاع السياحي في النجف ان العقوبات الاقتصادية التي فرضت على ايران، أدت الى انخفاض ملحوظ في عدد الزوار الايرانيين ما ترك اثارا سلبية على اقتصاد المدينة.

واوضح الخبير الاقتصادي كريم الحلو في تصريح ادلى به لاذاعة العراق الحر ان العقوبات أدت الى انخفاض قيمة العملة الايرانية امام الدولار، الامر الذي اثقل كاهل الزوار الايرانيين، وأدي الى انخفاض ملحوظ في عدد القادمين منهم الى المدينة.

ورأى رئيس غرفة تجارة النجف المهندس زهير محمد شربة ان سبب تاثر الاقتصاد النجفي بهذا الانخفاض يعود الى اعتماده بشكل اساس على السياحة الدينية، وتحديدا على المجاميع القادمة من ايران، التي تتعامل مع شركات سياحية محدودة.

اما رئيس رابطة الفنادق السياحية في النجف صائب ابو غنيم فقال ان عددا كبيرا من الفنادق السياحية تاثر بسبب هذا الانخفاض، لذا دعت الرابطة الحكومة العراقية البحث عن بدائل، والانفتاح على الجاليات الاسلامية في العالم، بدلا من الاعتماد بشكل اساس على استقبال المجاميع السياحية الايرانية.

من جانب اخر نفت القنصلية الايرانية في النجف انخفاض عدد الزوار الايرانيين الى العتبات المقدسة في العراق بسبب انخفاض قيمة العملة الايرانية.

وقال القنصل الايراني العام في النجف محمد حسن محي الدين نجفي في تصريح خاص لاذاعة العراق الحر "اذا كان هناك انخفاض في عدد الزوار فيعود ذلك الى الحالة الجوية، وانخفاض درجات الحرارة"، مؤكدا ان البنك المركزي الايراني اتخذ التدابير اللازمة لمواجهة انخفاض قيمة العملة.

يذكر ان عدد الزوار الايرانيين القادمين الى النجف كان يتعدى الثلاثة الاف زائر يوميا قبل انخفاض قيمة الريال الايراني، لكنه يعتقد ان عددهم اليوم لا يتجاوز نصف العدد المعتاد.

XS
SM
MD
LG