روابط للدخول

دهوك تحيي يوم الأديب الكردي


جانب من الاحتفال بيوم الاديب الكردي

جانب من الاحتفال بيوم الاديب الكردي

أحيى الادباء الكرد في محافظة دهوك يوم الاديب الكردي بسلسلة من النشاطات الثقافية منها امسية حاضر فيها عارف حيتو عن رواية المحرقة للكاتب بلند محمد، التي جسدت التعذيب في سجن ابوغريب من نظام حكم البعث.د ومن النشاطات الأخرى بمناسبة هذا اليوم نظم أتحاد الادباء في دهوك امسية شعرية شارك فيها عدد من الشعراء كما اقام حفل توقيع 10 كتب من اصدار الاتحاد في دهوك .

يشار الى ان يوم الاديب الكردي الذي يحتفل به في التاسع من شباط من كل عام هو ذكرى تأسيس اتحاد ادباء الكرد في العراق على يد نخبة من الكتاب والأدباء عام 1970.

القاص حسن السليفاني، رئيس اتحاد ادباء دهوك اكد في حديثه لأذاعة العراق الحر ان الادباء الكرد يعربون عن امتنانهم للرعيل الأول الذي قدم الكثير للأدب الكردي طوال السنوات الـ42 عاما الماضية واضاف "كان للاتحاد دور بارز في رفد الحركة الثقافية الكردية وانمائها طوال الفترة لسابقة".

ودعا السليفاني الكتاب والأدباء الكرد الى مساندة الأتحاد بما لديهم من اعمال ابداعية لنشرها ضمن مشروعهم الخاص بطبع ونشر الكتاب.

واوضح الكاتب بيار بافي ان الأتحاد عندما يقوم باحياء مثل هذه المناسبات انما يريد بذلك لم شمل الكتاب والأدباء تحت مظلة واحدة، هي تقديم الجيد والجديد للشعب الكردي بما ينسجم مع روح العصر .

بافي اوضح ان اتحاد الأدباء قدم الكثير للثقافة الكردية خلال السنوات الماضية وان الأتحاد يعد الواجهة الكبيرة والبارزة للثقافة الكردية، وان ما وصلت اليه الصحافة والأدب الكردي يعود الفضل فيها الى الأدباء والكتاب الذين قدموا الكثير خلال السنوات الماضية.

وأكد الكاتب المخضرم خالد حسين الذي قدم من زاخو لأحياء هذه المناسبة "ان اتحاد الأدباء كان المكان الوحيد الذي جمعنا، وكان خلال السنوات الماضية منفذنا الوحيد لما كنا نود التعبير عنه وكان له دور بارز في حفظ اللغة الكردية وتراثها".

يذكر ان اتحاد ادباء الكرد يعد المنبر الثقافي الأبرز في اقليم كردستان وينضوي تحت لوائه غالبية الكتاب والادباء الكرد وله فروع عديدة في العراق ومدن اقليم كردستان.

XS
SM
MD
LG