روابط للدخول

صحيفة بغدادية: الهاشمي توجّه الى مكان مجهول


نشرت صحيفة "العالم" معلومات تفيد بان القيادات الكردستانية تأكدت بشكل قاطع من تورط نائب رئيس الجمهورية طارق الهاشمي في قضايا تتعلق بالارهاب، واشارت مصادر الى ان القيادات الكردية اطلعت على مجريات التحقيق بشكل مستقل عن طريق ضباط كرد في الاجهزة الأمنية العراقية. وفيما نفى النائب محمود عثمان علمه بهذا الموضوع، إلا انه اوضح بان الحديث عن اطلاع القيادة الكردية على هذه المعلومات لا يشمل الا الزعيمين طالباني وبارزاني فقط. ونقلت الصحيفة ايضاً عن مصدر في الاتحاد الوطني الكردستاني قوله ان الهاشمي قد أخلى منذ ايام الفيلا التي كان يسكنها في السليمانية، وتوجه الى مكان مجهول.

وتابعت صحيفة "المدى" الحديث عن الطلعات الجوية الاميركية بطائرات التحكم عن بعد. فمصدر عسكري في سلاح الجو العراقي اعتبر ان ما اشيع عن تلك الطلعات مبالغ فيه، وانها دائما ما تكون فوق السفارة الاميركية لتوفير الحماية لها، نافياً في الوقت نفسه ان يكون هناك تنسيق بين وزارة الدفاع العراقية والقوات الاميركية بهذا الصدد. كما اكد المصدر امتلاك السفارة الأميركية طائرات في العراق مبيناً ان هناك مروحيات تمتلكها القنصليات الأميركية في بغداد وتكريت وكركوك وبعض المناطق الأخرى، لكن طابعها مدني تتحرك بتنسيق مع الحكومة.
وتقول الصحيفة ان عضو لجنة الامن والدفاع في مجلس النواب حاكم الزاملي أشّر وجود نقص في جاهزية قوة الدفاع الجوية، ما اعتبره سبباً للتخوف من خروق جوية اخرى تقوم بها دول الجوار. ملفتاً في حديثه للصحيفة الى ان الأجواء مهيأة لاختراق دول الجوار السماء العراقية بواسطة الطائرات المسيرة، رغم عدم وجود معلومات عن هذا الامر.

على صعيد آخر .. كشف مصدر من اتحاد رجال الأعمال في البصرة لصحيفة "المستقبل العراقي" عن أن هناك عملية منظمة لسحب الذهب من أسواق البصرة وتهريبه إلى دولة الكويت. موضحاً المصدر أن العملية تنذر بكارثة اقتصادية لاسيما وأن الغاية منها سحب الذهب العراقي على اعتباره نوعية تختلف عن الذهب الإماراتي الذي يغزو الأسواق. واصفاً المصدر الذهب الاماراتي بانه خفيف ومخلوط وفق طريقة حديثة مع مواد أخرى تزيد من حجمه ووزنه لكنه ليس ذهباً خالصاً.

XS
SM
MD
LG