روابط للدخول

مؤتمر لفصائل مسلحة انخرطت في مشروع المصالحة


اعلنت هيئة إفتاء أهل السنة والجماعة في العراق، أن  "المقاومة" تعيش اليوم مرحلة جديدة هي مرحلة الأعمار والبناء بعد جلاء القوات الأميركية عن البلاد.<br /> <br /> جاء ذلك خلال مؤتمر عقدته الهيئة السبت بحضور ممثلين عن أكثر من 20 قائدا من الفصائل المسلحة التي كانت تطلق على نفسها "المقاومة" فضلا عن عدد من شيوخ العشائر.<br /> <br /> واكد رئيس هيئة إفتاء أهل السنة والجماعة في العراق مهدي الصميدعي في تصريح لإذاعة العراق الحر "أن هذه الفصائل أخذت على عاتقها دفع القوات الاميركية إلى الانسحاب من البلاد، وهي ألان تتجه لأعمار وبناء ما خلفته هذه القوات".<br /> <br /> يشار الى ان هذا هو اول مؤتمر في تاريخ العراق يعقده ممثلو معظم الفصائل المسلحة، التي قررت الانخراط في مشروع المصالحة الوطنية.<br /> <br /> ووصف الصميدعي المؤتمر بانه رسالة الى العراقيين لانهاء العداء بين ابناء الشعب الواحد.<br /> وابرز الفصائل التي أعلنت السبت انضمامها إلى عملية المصالحة الوطنية هي: جيش المجاهدين، والجيش الإسلامي، وأنصار السنة، وكتائب شباب الإسلام السلفية، فضلا عن فصائل مسلحة أخرى.<br /> <br /> وقال صباح الزوبعي احد شيوخ عشائر زوبع الداعمين لهذه الجماعات ان من ابرز توصيات مؤتمر الفصائل كان دعوة الحكومة العراقية الى اصدار عفو عام عن المتهمين بالإرهاب.<br /> وكان مستشار رئيس الوزراء لشؤون المصالحة الوطنية عامر الخزاعي اعلن في بيان له في وقت سابق مشاركة جميع الفصائل المسلحة التي انضمت الى مشروع المصالحة في الانتخابات المقبلة، باستثناء القاعدة وحزب البعث.
XS
SM
MD
LG