روابط للدخول

لجنتان لمتابعة أوضاع العراقيين في سوريا


عراقيون عائدون من سوريا

عراقيون عائدون من سوريا

مع تسارع الاحداث الامنية في سورية بدأت الجهات العراقية ذات العلاقة تحركاً على اكثر من صعيد لمساعدة العراقيين المقيمين هناك وتوفير فرص عودتهم الامنة الى بلادهم. وفي هذا السياق شكلت لجنة المهجرين والمرحلين في مجلس النواب العراقي فريق عمل برلماني خاص بالتعاون مع لجنتي العلاقات الخارجية وحقوق الانسان النيابيتين، كما يفيد عضو اللجنة لويس بندر الذي يؤكد ان اوضاع العراقيين في سورية اصبحت مزرية.

ويقول بندر في حديث لاذاعة العراق الحر ان العراقيين يتعرّضون الآن لاعمال سلب ونهب بدوافع طائفية، وبخاصة في منطقة السيدة زينب.
وعن المهام المحددة للفريق البرلماني، يوضح بندر انها تتلخص بالعمل على بتوفير اعانات مادية عاجلة، ووسائل نقل لاعادة الراغبين من العراقيين المقيمين في سورية بالعودة الى العراق، فضلا معالجة ما يترتب على عودتهم.

من جهتها شكلت وزارة الهجرة والمهجرين لجنة طوارئ لمتابعة أحوال العراقيين في سورية، والتنسيق مع مجلس محافظة الانبار لتهيئة مركز لاستقبال العائدين، بالإضافة الى الاستعداد لإنشاء مخيمات لهم في حال عودتهم بشكل كبير للبلاد.
ويقول وكيل الوزارة اصغر عبد الرزاق الموسوي ان الوزارة تشعر بالقلق على اوضاع العراقيين في سورية، وانها ستنظم زيارات ميدانية لتفقد اوضاعهم هناك بالتنسيق مع جمعية الهلال الاحمر العراقي.
ويشير الموسوي الى ان عدد العراقيين المقيمين في سورية في الوقت الراهن يبلغ (110) الاف عراقي، طبقاً لارقام رسمية مستندة الى احصاءات المفوضية السامية لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة.

XS
SM
MD
LG