روابط للدخول

صحيفة عربية: دعوة لتحويل وزارة المرأة الى مجلس أعلى


تناولت صحف عربية الوضع العراقي في السياق الاقليمي، عبر التصريحات التركية والايرانية، وتوقفت صحيفة "السفير" اللبنانية عند انتقاد الصحفي التركي سميح ايديز لتصريحات رئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان، قائلاً إنه اذا كان أحد أوجه الصراع في العراق مذهبياً، فإن الأمر ليس كارثياً الى الدرجة التي تدعو اردوغان الى القول بأن العراق يتجه الى حرب مذهبية.

اما تصريحات قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الايراني قاسم سليماني حول خضوع العراق لإيران، فالكاتب جاسر عبدالعزيز الجاسر في صحيفة "الجزيرة" السعودية رأي فيها انها مرَّت مرور الكرام على رئيس الوزراء نوري المالكي وحكومته وحلفائه. وبدلاً من مواجهة وصم التبعية (كما يقول الجاسر)، يتفرغ المالكي للرد على تصريحات رئيس الوزراء التركي بعد أن تجاوزت حكومة المالكي كل المحاذير.

وفي عمود بصحيفة "النهار" اللبنانية يشير عبد الوهاب بدرخان الى سليماني بأنه حدد في لبنان جنوبها كمنطقة مسيطر عليها، لكنه قال "العراق" من دون تحديد جهة فيه لأن سليماني فرغ لتوه من تحرير العراق من الاحتلال الاميركي. كما انتبه الكاتب الى ان سليماني لم يأت على ذكر سوريا، وكأنه اسقطها من حسابه. فإيران في صدد خسارة حليفها (النظام السوري) الذي فقد جدوى بقائه طالما انه فشل في معالجة أزمته.

وتقول صحيفة "الحياة" اللندنية ان مجموعة من منظمات المجتمع المدني الناشطة في مجال حقوق المرأة في العراق قدمت طلباً الى لجنة شؤون المرأة والطفل في البرلمان طالبت فيه بتغيير وزارة المرأة وتحويلها الى مجلس اعلى، على غرار المجلس الموجود في اقليم كردستان. ويأتي هذا التحرك (كما تفيد الصحيفة) على خلفية ضجة اعلامية اثارتها وثيقة صادرة عن الهيئة العليا للنهوض بالمرأة تضمنت تعليمات بتحديد زي خاص للنساء العاملات في دوائر الدولة ومنعهن من ارتداء بعض انواع الملابس والحلي الذهبية.

XS
SM
MD
LG