روابط للدخول

حفل لتوقيع كتاب عن التسامح في الإسلام


Iraq - Autograph session of the writer Abd al-Hossein Shaban, Irbil, 24Jan2012

Iraq - Autograph session of the writer Abd al-Hossein Shaban, Irbil, 24Jan2012

نظمت مؤسسة آراس للطباعة والنشر في اربيل، حفل توقيع الطبعة الثانية لكتاب (فقه التسامح في الفكر الاسلامي) للكاتب عبد الحسين شعبان، بالتزامن مع اصدار ترجمته الكردية.

ويقول شعبان ان اصدار الطبعة الثانية للكتاب وترجمته الى اللغة الكردية يتأتى من الحاجة الماسة الى اعتماد مبادئ التسامح، مشيرا الى ان ترجمة الكتاب الى اللغة الانكليزية وصلت الى مراحلها الاخيرة، واضاف في حديث لاذاعة العراق الحر:
"نحن امام افق جديد للحياة السياسية التي تحتاج الى ترميم، وللحياة الاجتماعية التي هي بحاجة الى اعادة نظر في الكثير منها، وللحياة الثقافية التي هي بحاجة الى اقرار حق الاختلاف باعتباره حقاً مقدساً وحق الاخرين في التعبير، وهذه هي الحقوق الاساسية التي نطلق عليها الحقوق الاساسية بعد حق الحياة، هناك حق التعبير عن الرأي بالتظاهر، بالاحتجاج، بالمقالة، بالكلام".

بدوره قال الكاتب والصحفي عبد الرزاق علي الذي ترجم الكتاب الى اللغة الكردية، ان الجيل الحالي من الشباب الكرد بحاجة الى معرفة مفهوم التسامح في الاسلام، ما مثل دافعاً الى التفكير في ترجمة هذا الكتاب، واضاف قائلاً:
"فكرنا في ترجمة هذا الكتاب الى اللغة الكردية لكون الجيل الجديد من الشباب الكرد لا يتقنون اللغة العربية، وهذا الكتاب قيم ويتحدث عن التسامح في الفكر الاسلامي والتسامح كمفهوم اخلاقي وسياسي وقانوني، باعتقادي من المفاهيم الضرورية للمجتمع الكردستاني والمجتمع العراقي بشكل عام، ولهذا جاءت فكرة الترجمة للغة الكردية".

وابدى عدد اكاديميون ومختصون اراءاً حول مفهوم التسامح وما جاء في الكتاب، خلال ندوة اقيمت ضمن مراسم توقيع الكتاب، ويقول مدير عام الثقافة السريانية في وزارة الثقافة بحكومة اقليم كردستان العراق سعدي المالح ان شعبان انسان ملم بهذا الموضوع، وعرض فقه التسامح بشكل موضوعي ومتوازي، منتقداً في الوقت نفسه المداخلات التي جرت حول الكتاب، واضاف في حديث لاذاعة العراق الحر:
"بعض المداخلات التي جرت لم تعطِ الكتاب حقه، واعتقد ان فكر التسامح لكي ينتشر في بلادنا، يجب ان نبدأ من الطفولة ونعلم الاطفال منذ الصغر ما معنى الاخر المختلف حتى نتقبل الاخر ونتمكن ان نتعامل معه".

الى ذلك قال جمال كريم مسؤول نشر الكتب باللغة العربية في مؤسسة اراس للطباعة والنشر، ان هدفهم من طبع الكتب للمثقفين العراقيين العرب لتجسيد العلاقة بين الثقافتين العربية والكردية، واضاف قائلاً:
"تم الاتفاق على طباعة الكتب العربي في اربيل، ووضعنا خطة لهذا المشروع وتم الاتصال بعدد من الكتاب العرب في بغداد والبصرة والنجف وكربلاء، وتم اختيار عناوين لكتب مهمة ولاسماء مهمة في الخطاب الثقافي العراقي".

XS
SM
MD
LG