روابط للدخول

صحيفة كردية: برهم صالح يدعو السياسيين لترك التجارة


صحيفة باس الاسبوعية المستقلة كتبت ان معلومات حصلت عليها تفيد بأن عدداً من كبار ضباط الجيش العراقي ابلغوا رئيس الوزراء نوري المالكي ان الجيش العراقي الان يملك من القوة والامكانات ما يمكنه من احتلال اقليم كردستان خلال يومين. واضافت ان المالكي رد عليهم بالقول ان وقت هذا الاجراء لم يأت بعد من اجل حل المشاكل مع الاقليم. واضافت الصحيفة ان معلوماتها تشير الى ان الحكومة العراقية اعدت قوات كوماندو من اجل تنفيذ قرارات المحكمة في اي مكان في العراق بعد استمرار ملف طارق الهاشمي في التصعيد واحتمائه باقليم كردستان.

وتقول الصحيفة في خبر اخر ان نيجيرفان بارزاني سيصل السليمانية وهو يحمل ثلاثة اجندات للمعارضة الكردستانية. واضافت الصحيفة ان مصادر خاصة ابلغتها ان بارزاني سيجري مباحثات مع نوشيروان مصطفى حال وصوله الى السليمانية اضافة الى اطراف المعارضة الاخرى. واشارت الصحيفة الى ان هذه الاجندات تتلخص في المشاركة في الحكومة او المشاركة في عمل الحكومة وفق برامج وآليات تعدها المعارضة نفسها وهو حل تقترب المعارضة من قبوله، وان يدعو نيجيرفان المعارضة لدعم حكومته مقابل تلبية حزمة النقاط الخاصة بالاصلاح التي طرحتها المعارضة وادخالها في برنامج الحكومة.

الى ذلك كتبت صحيفة هولير اليومية ان نيجيرفان بارزاني اعلن الاثنين ان حكومته ستنفذ البرنامج الذي وعدت به القائمة الكردستانية جماهير كردستان اثناء الانتخابات البرلمانية الكردستانية الاخيرة. وأضاف نيجيرفان ان الحكومة يجب ان تكون اكثر فاعلية واكثر تاثيرا في تأدية مهامها. واعرب عن اعتقاده بانه يمكن التوصل الى فهم افضل للعلاقة بين السلطة والمعارضة.

صحيفة ئاوينة الاسبوعية المستقلة ابرزت قول رئيس الحكومة المستقيل برهم صالح من ان اي سياسي يعمل في الوسط التجاري فانه فاسد. واضافت الصحيفة ان صالح اكد خلال لقاء خصها به ان مشاركة المسؤولين السياسيين في الاعمال التجارية يعتبر فسادا اداريا وان على السياسيين ان يتركوا التجارة والمقاولات لغيرهم. واضاف صالح فيما يخص المعوقات التي وضعها حزبه في طريقه ان هذه المعوقات ليست كما يفهمها البعض لانها لا تتعلق بشخصي او بغيره بل هي تتعلق بالنظام السياسي للحكم حيث لا يزال الحزب يسيطر على الحكومة وان من غير الممكن استمرار هذا النظام.

وفي خبر اخر كتبت الصحيفة ان حركة التغيير الكردستانية تعمل الان على ابعاد اربعة من اعضاء كتلتها في البرلمان الكردستاني ممن وقعوا على المذكرة التي اعدها اعضاء من الكتل الاخرى وطالبوا فيها رئاسة البرلمان بتمليكهم الشقق التي يسكنونها في اربيل او بيعهم اياها بسعر الكلفة.. واشارت الصحيفة الى ان البرلمانيين الاربعة هم كاروان صالح واسماعيل كلالي وبيمان عبد الكريم وعبد الرحمن زاخولي.

XS
SM
MD
LG