روابط للدخول

الكومبيوتر إختراع ساهم في تطوير مجالات الحياة بمختلف أنواعها، فقد لعب دوراً مهماً في تسهيل الكثير من الوظائف، كما انه جعل العالم أشبه بالقرية الصغيرة. وبالرغم من انه يقدم خدماته لجميع المجتمعات دون استثناء، إلا أن بعض الناس يبدي مخاوف من إمكانية ان يكون هذا الجهاز الصغير سبباً في تغيير سلوك الشباب.

فوائد متعددة

ويقول مهند عبود الذي يعمل مدير مدرسة ان في الكومبيوتر فائدة كبيرة، وخاصة من الجانب الاقتصادي، إذ يتم تصحيح الأخطاء عند وضع أسئلة الامتحانات، ومن ثم يتم سحب أوراق الإمتحانات بدل أن يتم العمل اليدوي عليها، ويتم إتلاف الورق.
ويتفق سيف سعد على أن الكومبيوتر مفيد جداً، إذ يقول انه يقضي قرابة ساعتين لإنجاز عمله كمصور، فهو يعمل على برنامج الـ"فوتوشوب"، معتبرا انتشار الكومبيوتر في المنازل والمدارس والجامعات حالةً صحية ومفيدة، لكنه يؤكد على ضرورة أن يتم استخدامه بشكل صحيح.
ويذكر مرتضى انه يستخدم الكومبيوتر للعمل وللتواصل الاجتماعي مع الأصدقاء، مشيراً الى انه يقضي ثلاث ساعات يومياً لغرض انجاز عمله، ويضيف ان هناك بعض الأشخاص لا يرغبون في إستخدام الكومبيوتر، مؤكدا أن أخاه وابن عمه دائما ما ينتقدونه بسبب استخدامه لهذا الجهاز، ولكنه يعود ليقول أنهم لا يفهمونه.

طلبة وبحوث

وترى الطالبة الجامعية زينب أكرم أن استخدام الكومبيوتر لا يقتصر على الدراسة فقط، بل هناك من يستخدمه للتواصل الاجتماعي، واستبعدت زينب أن يكون هناك من يكره الكومبيوتر، مشيرةً الى أن جيل اليوم كله متطور، وهو أمر أيدته شمس فيصل، الطالبة في هندسة الحاسبات، حين تقول؛ "لا اعتقد هنالك من يكره الكومبيوتر، وأشارت الى أن انتشاره يصل إلى 85% في العراق، وهي تعتبره شيئاً أساسياً في دراستها لإنجاز البحوث.

الرقابة.. الرقابة!

ويطالب بعض الناس بجانب آخر يتمثل بـ"الرقابة"، كي لا يُساء إستخدام هذا الجهاز الذي يقدم خدماته للمجتمع، ويقول احمد، صاحب بسطة في باب المعظم ان البعض يضع في الحاسبة أشياء غير جيدة، بينما هو يضع في حاسبته ألعاباً أو قرآن. ويقول كريم طالب، وهو رب أسرة، انه يؤيد وجود رقابة أولاً من الدولة كما يجب على الأب ان يراقب ويحاسب حتى لا يستخدم الأبناء هذا الجهاز بطريقة سيئة. وهو الأمر نفسه الذي دعت اليه شمس بان تكون هناك رقابة بسبب قيام بعض الأشخاص باستخدام الكومبيوتر في أمور سيئة وبدون حدود.

جهاز وتعلّم

عدم اهتمام البعض بالكومبيوتر أمر ذكره بعض المتحدثين بأنهم لا يفهمون هذه الآلة، بحسب ما يقول محمد عزيز وهو صاحب محل للاستنساخ والطباعة، حين يؤكد وجود نوع آخر يعلل عدم تعلمه للحاسوب بحكم العمر، في حين يؤكد احمد عبد الزهرة انه يتمنى أن يتعلم على الحاسوب، ولكن الأمر يحتاج إلى معرفة اللغة الانكليزية اولا، وثانيا الوقت لا يسمح له لأنه منشغل بالدوام ولا يجد الوقت الكافي للتعلم .
XS
SM
MD
LG