روابط للدخول

البرلمان يعقد جلسته ويناقش عدة قوانين


انعقد مجلس النواب بحضور 182 من اعضائه وناقش عددا من القوانين فيما يستمر نواب العراقية في الامتناع عن الحضور.

عقد مجلس النواب العراقي الخميس جلسته الـ13 من الفصل الثاني للسنة التشريعية الثانية برئاسة رئيس البرلمان أسامة النجيفي وحضور 182 نائباً، بعد تأجيلها الثلاثاءبسبب انشغال قادة الكتل السياسية بالاجتماعات التحضيرية لعقد المؤتمر الوطني الذي دعا إليه رئيس الجمهورية جلال طالباني لحل المشاكل السياسية المتفاقمة في البلاد.
وقال النائب عن الائتلاف الوطني حبيب الطرفي إن الجلسة شهدت التصويت على عدد من المشاريع فيما ارجع مشروع قانون صندوق استرداد أموال العراق وتعويضاته وذلك لوجود عدد من التناقضات فيه.
واضاف الطرفي، أن جدول أعمال جلسة مجلس النواب الخميس تضمن التصويت على مشاريع قوانين عدة أبرزها دعم المشاريع الصغيرة المدرة للدخل، وتنظيم أحكام الترشيح لمنصب رئيس الجمهورية واختيار نائب أو أكثر له.
واعتبر عضو الائتلاف الوطني أن إدراج قانون الموازنة مع عدد من القوانين عند قراءته والتصويت عليه يضر به، مبينا أن مشروع قانون الموازنة كان يجب أن يكون لوحده ضمن جدول الأعمال كونها من المشاريع المهمة، داعيا في الوقت نفسه نواب القائمة العراقية إلى استئناف حضورهم بغية تمشية إقرار القوانين التي تهم الشارع العراقي ومن بينها قانون الموازنة العامة.
مقاطعة الكتلة العراقية لجلسات مجلس النواب مازالت متواصلة ومنذ السابع من كانون الأول الماضي احتجاجا على ما وصفته القائمة بـ"منهجية رئيس الوزراء نوري المالكي في إدارة السلطة والتفرد بها"، فيما اعتبر النائب عن دولة القانون إبراهيم الركابي هذه المقاطعة خيانة لأبناء الشعب العراقي الذي ينتظر إقرار القوانين المهمة.

XS
SM
MD
LG