روابط للدخول

العراق يغيب عن لقاءات قمة طاقة المستقبل


نموذج لإستخدام الطاقة الشمسية

نموذج لإستخدام الطاقة الشمسية

غاب العراق عن قمة طاقة المستقبل في أبو ظبي بدولة الإمارات العربية المتحدة، والتي يناقش فيها على مدار ثلاث أيام قادة ومنتجون للطاقة وخبراء في مجال الطاقة النظيفة من أكثر من مئة دولة امكانية توفير بدائل مستدامة للطاقة حول العالم، وايجاد حلول مجدية للتحديات العالمية في مجالي التغيرات المناخية وإستخدامات الطاقة المتجددة..

ويعد العراق من ابرز الدول في المنطقة التي تعاني نقصاً حاداً في الطاقة، اذ يصل العجز في قدرة التوليد الكهربائي للكهرباء الوطنية والحاجة الفعلية لها الى اكثر من النصف، بحسب المتحدث باسم وزارة الكهرباء مصعب المدرس الذي أشار الى ان العراق لا يسعى اليوم الى مصادر طاقة نظيفة، بقدر رغبته بالحصول على الطاقة بشكل اساس لتغطية العجز الحالي، لافتاً الى ان هذا الامر لا يمنع العراق من ان يفكر بالحصول على طاقة نظيفة تراعي التغيرات المناخية مستقبلاً، رغم رغبة البلاد الشديدة بالحصول على الطاقة باسرع وقت ممكن.
ويؤكد المدرس ان العراق اكد استعداده لاستقبال الخبرات العربية المتخصصة في مجال الطاقة، خلال اجتماع وزراء الطاقة العرب الذي عقد في القاهرة مؤخراً.

من جهته يعترف نائب رئيس الوزراء لشؤون الطاقة حسين الشهرستاني بوجود تلكوء في تطوير البنى التحتية لمشاريع الطاقة في العراق، وهو سبب قال انه يقف وراء الشح الحالي في الكهرباء، مؤكداً في حديث لعدد من الصحفيين، منهم مراسل اذاعة العراق الحر، على ان العراق رغم تراجع مستويات توليد الطاقة فيه، الا انه وقع عقوداً مع شركات عالمية لانشاء محطات لتوليد الطاقة الكهربائية تعزز انتاج الطاقة بنحو 10 الاف ميغاواط جديدة.

XS
SM
MD
LG