روابط للدخول

الموازنة لا تزيد رواتب المتقاعدين، وعليهم ترقب المنحة.


متقاعدون في دائرة تقاعد البصرة

متقاعدون في دائرة تقاعد البصرة

أعلنت اللجنة المالية في البرلمان عن شروعها بمناقشة مشروع لصرف منحة مالية للمتقاعدين مع رواتبهم لحين إصدار قانون بزيادة هذه الرواتب.



بعد انتظار ووعود ، وصلت موازنة 2012 الى البرلمان من دون أن تتضمن أية زيادة في رواتب المتقاعدين، الأمر الذي أصاب هذه الشريحة بخيبة أمل، في ظل الارتفاع المضطرد لأسعار السلع والخدمات، في وقت ما تزال فيه رواتب المتقاعدين رمزية ولا تؤمن حدا ً مقبولا لمعيشة المتقاعد وعائلته.

ويقول المواطن أبو صادق الذي تقاعد بعد خدمة وظيفية بلغت (32) عاما ، أن راتبه التقاعدي مازال اقل من (200) الف دينار في الشهر. من جانبها تساءلت المتقاعدة ام عمار في حديثها لاذاعة العراق الحر عن سبب إهمال الحكومة لشريحة المتقاعدين الذين افنوا حياتهم في خدمة الدولة.
من جانبها تساءلت المتقاعدة ام عمار عن سبب اهمال الحكومة لشريحة المتقاعدين الذين افنوا حياتهم في خدمة الدولة.

وكان وزير المالية رافع العيساوي أعلن أن موازنة عام 2012 لن تشهد أية زيادة على رواتب الموظفين أو المتقاعدين، مشيرا الى أن ملف زيادة الرواتب كان من أهم الملفات التي اعترض عليها صندوق النقد الدولي.

وبناء على ذلك فقد أهملت الموازنة التي قدمتها الحكومة الى البرلمان موضوع الزيادة التي طالما وعد المتقاعدون بها، كما أوضح ذلك عضو اللجنة المالية البرلمانية النائب شورش مصطفى رسول في تصريح لإذاعة العراق الحر، بين فيه أن اللجنة المالية تعمل حاليا على مشروع لصرف منحة مالية للمتقاعدين مع رواتهم لحين إصدار قانون ينظم زيادة تلك الرواتب.
النائب رسول أكد أن أية زيادة في الرواتب يجب إن تكون من خلال إصدار قانون خاص لذلك.

XS
SM
MD
LG