روابط للدخول

دعو ة لنقل ملف بغداد الأمني الى الداخلية


رجل أمن في موقع إنفجار ببغداد

رجل أمن في موقع إنفجار ببغداد

دعت اللجنة الأمنية في مجلس محافظة بغداد إلى نقل الملف الأمني الخاص بالعاصمة من وزارة الدفاع إلى وزارة الداخلية التي أكدت جاهزيتها لتنفيذ هذه المهمة عن طريق العمل المشترك بين الجيش والشرطة.
وقال رئيس اللجنة عبد الكريم الذرب في حديث لاذاعة العراق الحر إن "اللجنة، كجهة رقابية، ترى ان هناك ضرورة لنقل الملف الأمني لمدينة بغداد إلى وزارة الداخلية في الوقت الحالي"، مشيراً الى "اهمية النظر في هذا الطلب من قبل رئيس الحكومة نوري المالكي".

من جهته قال وكيل وزير الداخلية لشؤون قوى الامن الساندة إن "وزارة الداخلية عملت وتعمل بشكل جدي وعلمي على رسم الخطط المهمة والاستراتيجيات الأمنية لهذا العام من خلال العمل المشترك بين الدفاع والداخلية، مؤكدا على ضرورة ان يكون هناك تعاون بين الجيش والشرطة في حفظ الامن الأشهر الستة المقبلة.

وكان المتحدث باسم عمليات بغداد اللواء قاسم عطا قال في تصريحات ان الحديث عن نقل مسؤولية الامن في المدن من عهدة وزارة الدفاع الى اجهزة وزارة الداخلية ما زال مبكراً، في ظل وجود تحركات لمجموعات مسلحة في مناطق لم يصل فيها الامن الى الحد المقبول، ما دفع لجنة الامن والدفاع في مجلس النواب الى الذهاب الى تاييد بقاء الجيش في بعض مناطق بغداد من اجل المساهمة في حفظ الامن.

واكد نائب رئيس اللجنة عباس البياتي في حديث لاذاعة العراق الحر ان من الضروري بقاء قيادة عمليات بغداد التي تضم قوات مشتركة للجيش والشرطة كقوة تحمي العاصمة نظراً لكبرها، لافتاً الى ان أي نقل للملفات الامنية بين الدفاع والداخلية غير وارد في الوقت الحاضر.

وكانت بغداد شهدت في الاسبوع الماضي سلسلة هجمات بعبوات ناسفة وسيارات ملغمة استهدف معظمها زوار الاربعين وأدت إلى سقوط 29 قتيلا وأكثر من 60 جريحاً، فيما شهدت مدينة الناصرية مقتل 33 زائراً وجرح نحو 70 آخرين.

XS
SM
MD
LG