روابط للدخول

خطة أمنية مبكرة لحماية الزوار الوافدين على كربلاء


مشهد من احياء ذكرى عاشوراء في كربلاء

مشهد من احياء ذكرى عاشوراء في كربلاء

انتشرت عشرات الآلاف من قوات الأمن ضمن خطة خاصة لحماية زوار الاربعين. وبموجب الخطة أغلقت منذ الثلاثاء الماضي الطرق المؤدية إلى وسط مدينةكربلاء.

قائد عمليات الفرات الاوسط الفريق الركن عثمان الغانم فسر تنفيذ الإجراءات الامنية الخاصة بالزيارة في وقت مبكر الى وجود تهديد معاد قد يطال الزائرين، مضيفا أن"التحدي الكبير للزائرين لابد أن يسبقه انتشار للقوات على الأرض".

وفي سياق حديثه لعدد من وسائل الإعلام بينها اذاعة العراق الحر، كشف الفريق الركن الغانمي جوانب من الخطة الأمنية الخاصة بالزيارة، التي تتضمن بالإضافة إلى الانتشار البري للقوات الامنية، الاستعانة بالقوة الجوية.

واشار قائد شرطة كربلاء اللواء أحمد زوين إلى الاستعانة بشيوخ العشائر، بهدف المساعدة على حفظ الأمن خلال أيام زيارة الاربعين، وقال "عقدنا إجتماعا مع وجوه العشائر بهدف تنسيق الجهود الأمنية والعشائرية لحفظ الأمن خلال الزيارة".

وفيما انتشرت آلاف المواقع التابعة لهيئات خاصة والأهالي على طول الطرق المؤدية الى كربلاء لتقديم المبيت والطعام للزائرين، اعتبر محافظ كربلاء آمال الدين الهر توفير الحافلات لإعادة الزائرين إلى مدنهم تحديا كبيرا، وقال "ما زال نقل الزائرين الى مدنهم يعد تحديا كبيرا. وقد بدأنا بإيجاد ساحات كبيرة، ومنافذ أخرى، وصارت عملية النقل تدار مباشرة من قبل وزارة النقل".

في غضون ذلك بدأت طلائع الزوار القادمين من المحافظات الأخرى بالوصول الى كربلاء.
وتوقع الشيخ عبد علي الحميري، ألامين العام لمؤسسة مواكب الحسين ان يفوق عدد المواكب الحسينية هذا العام فاقت الأعداد التي سجلت خلال السنوات السابقة، موضحا تسجيل 5328 موكبا أي بزيادة نحو400 موكب على عدد مواكب العام الماضي.

XS
SM
MD
LG