روابط للدخول

البصرة: مسؤولون يروون تجربتهم مع الـ"فيسبوك"


فيسبوك ومواقع تواصل أخرى

فيسبوك ومواقع تواصل أخرى

لم يقتصر استخدام موقع التواصل الاجتماعي (فيسبوك) على المواطنين فحسب، وانما يلجأ اليه في البصرة مسؤولون حكوميون ايضا للتواصل مع المواطنين لمعرفة آرائهم في الأداء الحكومي.

نائب رئيس لجنة الصحة والبيئة في مجلس محافظة الدكتور حسن خلاطي اشار في تصريح ادلى به لاذاعة العراق الحر الى وجود مسؤولين على صفحات الـ"فيسبوك" قائلاً: "عندما يفتح المسؤول صفحة له في موقع التواصل الاجتماعي (فيسبوك) فأن اثره سيكون ايجابياً على الطرفين: المسؤول والمواطن، إذ سيتعرف المواطن على الخطط التي يتم اتخاذها من قبل الحكومة بينما يتعرف المسؤول على آراء المواطن في تلك الخطط".

محافظ البصرة الدكتور خلف عبد الصمد تحدث لاذاعة العراق الحر عن تجربته الشخصية مع الـ"فيسبوك" قائلا: "كلفت بعض الأخوة لادارة صفحتي الشخصية واطلع على اسئلة المواطنين وأجيب عليها".

واضاف المحافظ: ان موقع (فيسبوك) جعلني اطلع على احتياجات الناس، وعلى آرائهم، ومن خلال الموقع تتم معالجة الكثير من الأمور التي يطرحها المواطنون".

أما نائب رئيس مجلس محافظة البصرة احمد السليطي فتحدث عن تجربته الشخصية مع موقع (فيسبوك)قائلا: "فيسبوك نافذة سريعة وسهلة للتواصل ومن خلال تجربتي وجدت فيه فائدة كبيرة جداً".
واضاف السليطي "على كل مسؤول الاستفاده من كل وسائل الاتصال المتاحة مع المواطنين سواء من خلال الهواتف او عن طريق وسائل الاتصال الالكترونية مثل فيسبوك وتويتر وغيرهما".

وتحدثت ناطقة نامر العطوان رئيسة لجنة شؤون المرأة والطفل في مجلس المحافظة عن تجربتها مع مواقع التواصل الاجتماعي قائلة: "انها تجربة جيدة للتواصل بين المسؤول والمواطن بشكل شفاف وسريع، ومن خلالها يستطيع المواطن طرح مشاكله على المسؤول بغية ايجاد الحلول المناسبة بعيداً عن الروتين الاداري".

واخيراً قال نائب رئيس لجنة التربية والتعليم في مجلس المحافظة غانم عبد الأمير انه وجد في موقع (فيسبوك) مجالا رحبا لاقامة علاقات مع مواطنين وناشطين في منظمات المجتمع المدني، والمواطنين.

وأكد غانم عبد الأمير قوله "ان جزءاً من نجاح المسؤول هو التواصل الاجتماعي، وهذا ما اتاحه لي موقع فيسبوك".
XS
SM
MD
LG