روابط للدخول

توقعات بتصاعد الإهتمام الأجنبي بالبورصة العراقية


يتوقع خبراء اقتصاديون أن يتصاعد الاهتمام الأجنبي بالبورصة العراقية الناشئة في عام 2012، بعد إرتفاع مؤشر سوق العراق للاوراق المالية مع انطلاق التداول في العام الجديد..

ويبيّن المدير التنفيذي لسوق العراق للاوراق المالية طه احمد عبد السلام ان الارتفاع الذي شهده مؤشر السوق لعام 2011 يعطي انبطاعاً ان سوق البورصة العراقي ستشهد نمواً يصل الى 30% قياساً بالاعوام السابقة، مؤكداً ان هناك اقبالاً اجنبياً على دخول السوق العراقية عن طريق الاستثمار.

من جهته حذر الخبير الاقتصادي هلال الطحان من إمكانية أن تؤثر الازمات السياسية التي يشهدها العراق بشكل كبير على حركة السوق والتداول، مشيراً الى ان الاقبال الاجنبي لدخول السوق سيكون ضعيفاً في حال استمرارها.
وقال الطحان انه في حال انتهاء تلك الازمات فان البورصة العراقية ستكون من البورصات المهمة في المنطقة، بالرغم من انها تعتبر من الاسواق الناشئة حديثاً.

الا ان المدير التنفيذي لسوق العراق للاوراق المالية طه احمد عبد السلام يرى ان الخلافات السياسية لم يكن لها ذلك التاثير البالغ على حجم التداول او تواجد الاستثمار الاجنبي، لافتاً الى ان نسبة النمو كانت اكثر من 30% عن الاعوام السابقة بالرغم من وجود المشاكل والخلافات السياسية التي شهدها العراق خلال عام 2011.

مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي.

XS
SM
MD
LG