روابط للدخول

دراسة: عدد القتلى المدنيين بالعراق ارتفع في 2011



أظهرت دراسة لمنظمة دولية غير حكومية الاثنين أن عدد المدنيين الذين قتلوا في أحداث عنف بالعراق ارتفع قليلا عام 2011 مقارنة بالعام السابق له. وقالت جماعة (ايراك بادي كاونت) التي تتخذ بريطانيا مقراً إن إجمالي عدد القتلى بلغ 4059 مدنياً في حوادث عنف في العراق عام 2011 مقارنة مع 3976 في 2010. وبهذا ترتفع الأعداد المسجلة للقتلى من المدنيين منذ عام 2003 إلى أكثر من 114 ألفاً، أي بنسبة نحو 79% من الإجمالي البالغ 162 ألفاً والذي يشمل قتلى العسكريين الأميركيين وأفراد الأمن العراقي بالإضافة إلى المسلّحين.
وحذرت هذه المنظمة بأنه خلافاً للاتجاهات التي تظهرها الأرقام الصادرة عن الحكومة العراقية فإن مستويات العنف تغيّرت قليلاً منذ منتصف عام 2009 رغم أن الهجمات انخفضت بشكل ملحوظ عما كانت عليه في أوج العنف الطائفي خلال عامي 2006 و2007.
ونقلت رويترز عن (ايراك بادي كاونت) قولها في بيان "كان عدد القتلى من المدنيين في العراق في 2011 عند نفس المستوى تقريبا لعام 2010. لم يكن هناك اتجاه تنازلي منذ منتصف عام 2009."
XS
SM
MD
LG