روابط للدخول

أربيل تحتفل برأس السنة الميلادية حتى الفجر


شهدت اربيل احتفالات بمناسبة حلول العام الميلادي الجديد استمرت حتى ساعات الفجر، إذ خرج أهالي المدينة وعدد كبير من أبناء المدن العراقية الاخرى الى الشوراع والساحات العامة.
وبحسب احصاءات الهيئة العامة للسياحة في اقليم كردستان العراق فان اكثر من 40 ألف مواطن من باقي مناطق البلاد وصلوا الى اربيل للاحتفال بليلة رأس السنة، إذ أعلنت السلطات الامنية ومحافظة اربيل عن وضع خطط لحماية المحتلفين مع تزيين الشوارع العامة والساحات والمتنزهات بمناسبة حلول العام الميلادي الجديد.

وجرت الإحتفالات بمركز المدينة وقرب قلعة اربيل الاثرية، ولمنع حصول اختناقات مرورية تم منع وصول المركبات اليها، فتحولت الساحة الكبيرة الى مكان لاقامة الدبكات والرقصات للشباب على اغنام الموسيقى الكردية والعربية والاجنبية، رغم هطول الامطار والاجواء المناخية الباردة، واختتمت هذه الاحتفالات باطلاق الالعاب النارية مع الدخول الى العام الجديد 2012.

اذاعة العراق الحر استطلعت اراء بعض المواطنين الذين قدموا للمدينة من مناطق وسط العراق، ويقول احمد ان الإحتفالات كانت جميلة، وأعرب عن أمنياته في أن تعم هذه الاجواء كل العراق، نظراً لما شاهده من امان جعل الاطفال يأتون للاحفتال بهذه المناسبة، فيما عبّرت هناء التي كانت بصحبة عائلتها عن سعادتها واضافت انها تشكر اقليم كردستان لتهيئة الفرصة للعراقيين للاحتفال بليلة رأس السنة.
وأكد مواطنون اخرون ان اجواء المطر لم تمنعهم من الاحتفال باخر ليلة من السنة الماضية واستقبال السنة الجديدة بعيداً عن القاعات المغلقة، مشيرين الى انهم جاءوا من بغداد التي تكاد تكون فيها الإحتفالات معدومة، وأكدوا انهم استمتعوا بهذه الاجواء وشاهدوا عدداً كبيراً من أهالي بغداد موجودين للاحتفال براس السنة.

مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي.

XS
SM
MD
LG