روابط للدخول

مسؤول تربوي: المناهج طورت بشكل مفاجيء وبطريقة غير مدروسة


شكا طلبة في مختلف مراحل الدراسة من صعوبة بعض المواد المقررة التي تم تطويرها فجأة بضخ معلومات مكثفة فيها، وجعلها بفصول موسعة، وتحديدا دروس الرياضيات، واللغة الانكليزية، والمواد العلمية للمراحل المتوسطة والاعدادية.

وقال رئيس لجنة التربية والتعليم في مجلس محافظة بغداد الدكتور فلاح القيسي "ان مناهج التربة طورت بشكل مفاجيء وبطريقة غير مدروسة علميا وغير مخطط لها مسبقا".

واوضح القيسي "ان المناهج المحدثة اثرت سلبا على اداء الطالب والمعلم الذي غدا في بعض المواضيع مرتبكا امام الطلبة والتلاميذ في الصف وغير متمكن من المواد العلمية المضافة، مثلما واجه الطالب مشكلة في فهم بعض المناهج واستيعابها وهي تتضمن مواضيع معقدة اكبر واعلى من مستوى ادراكه"،
مشيرا الى "ان صعوبة المناهج المحدثة اسهمت في تراجع نسب النجاح في العام الماضي، مثلما تسببت في زيادة معدلات التسرب، التي وصلت الى حوالي 75 الف طالب، اكثر من نصفهم تركوا نظرا لصعوبة المواد المقررة."

ودعا القيسي وزارة التربية الى زج اكبر عدد من المعلمين والاساتذة في دورات تدريب لتطوير قدراتهم وامكانياتهم العلمية بما يتلائم وحجم التطور والتحديث العلمي، الذي طرأ على المناهج، مطالبا الوزارة باعتماد معايير علمية والاستفادة من تجارب دول سبقت العراق في تحديث المناهج.
الى ذلك دعا رئيس لجنة التربية والتعليم في مجلس النواب النائب عادل شرشاب وزارة التربية الى فرز تخصيصات مالية كافية من موازناتها لعام 2012 لغرض تدريب المعلمين وتطوير قدراتهم تماشيا مع مشروع تحديث المناهج، ودعا كذلك الى فتح مراكز للتدريب والتطوير في عموم المحافظات وان لاتكتفي الوزارة بمركز واحد في بغداد لايستوعب الاعداد الكبيرة من المعلمين الذين يحتاجون الى رفع القدرات وتاهيل المهارات.

XS
SM
MD
LG