روابط للدخول

البصرة: تظاهرة تندد بتفجيرات الخميس في بغداد


تظاهر ناشطون في منظمات المجتمع المدني في مركز مدينة البصرة تنديداً بالتفجيرات التي وقعت في بغداد الخميس الماضي.

وقال رئيس منظمة "اطفال الرافدين" مكي التميمي وهو أحد منظمي التظاهرة انها ضد كل عمليات القتل والتهجير التي تحدث في العراق، معربا عن أسفه للأزمة السياسية، داعيا الى كشف كل الأوراق وتقديم كل من يثبت تورطه في اعمال قتل المواطنين الى القضاء العراقي.

وأشار الامين العام لمنظمة "عين للنزاهة" رعد المحمداوي الى ان ابناء الشعب العراقي هم ضحية كل الاجندات السياسية للكتل التي تشارك في العملية السياسية في العراق.

وأكد الناشط في مجال الدفاع عن حقوق الانسان عباس الجوراني في تصريح ادلى به لإذاعة العراق الحر أن دماء العراقيين هي خط أحمر، لا يمكن لأي جهة ان تساوم عليه.

واشار الجوراني الى ان ان هناك ميل في المجتمع العراقي باتجاه اللاأبالية تجاه ما يحدث، مبرراً ذلك أن العراقيين اعتادوا على رؤية الدماء في شوارعهم بشكل مستمر.

واخير دعا الناشط في منظمات المجتمع المدني حسين الفيصلي الى ان يسري القانون على الجميع، وان لا تتهاون الحكومة العراقية في تطبيقه محاباة لهذا الطرف أو ذاك.

XS
SM
MD
LG