روابط للدخول

صحيفة كردية: التغيير ترفض طريقة "الصلح العشائري" مع السلطة


ذكرت صحيفة "هاولاتي" الاسبوعية المستقلة ان كلا من الزعيمين الكرديين مسعود بارزاني وجلال طالباني اجريا اتصالات هاتفية الاسبوع الماضي مع زعيم حركة التغيير المعارضة نوشيروان مصطفى حول الوضع في العراق. واضافت الصحيفة انه استناداً الى معلومات حصلت عليها فان الهدف الرئيس من هذه الاتصالات هو التقارب مع الحركة وابعادها عن الحزبين الاسلاميين الذين تحالفت معهما وقطع الطريق على وصول رياح الربيع العربي الى اقليم كردستان العراق.. وقالت الصحيفة ان الامريكيين حذروا قيادتي الحزبين من وصول رياح الربيع العربي الى العراق واقليم كردستان وهو ما دفعهما الى محاولة التقارب مع الحركة بأي ثمن.

وفي سياق ذي صلة كتبت الصحيفة ان معلومات حصلت عليها تشير الى ان لجنة تعمل وفق قواعد الصلح العشائري تتولّى في الوقت الحاضر تعويض حركة التغيير عن الاضرار التي لحقت بمقراتها إبان احداث 17 شباط الماضي لتسوية الدعاوى التي تنوي الحركة رفعها ضد المتورطين في حرق تلك المقرات. ونقلت الصحيفة عن مصدر وصفته بالمطلع في الحركة قوله ان الحركة التي تطالب دائماً بسيادة القانون كان من الواجب عليها ان تحسم الامر عن طريق القضاء وليس عن طريق الصلح العشائري.

صحيفة "هولير" اليومية تناولت ازدياد حالات الطلاق في الاقليم، ونقلت عن مديرة دائرة مكافحة العنف ضد النساء كورده عمر قولها ان معدلات الطلاق مرتفعة في الوقت الحاضر، وبالأخص في أوساط جيل الشباب الذين تتراوح أعمارهم بين 18-20 عاماً، وان اغلب هذه الحالات كانت نتيجة مشاكل اجتماعية واقتصادية. واشارت عمر الى ان معدلات الانتحار بين الجنسين قد ارتفعت لكن القتل بدوافع الشرف قل كثير. واضافت المسؤولة ان الأشهر الستة الاولى من العام الحالي شهدت 7352 حالة عقد قران، مقابل 903 حالات طلاق في مدينة أربيل، و 6959 عقد قران مقابل 280 حالة طلاق في السليمانية، و 5592 مقابل 273 حالة طلاق في دهوك.

واشارت صحيفة "كوردستاني نوى" اليومية الى ان اتحاد البرلمانيين الكردستانيين يقوم بإعداد مقترح لميثاق شرف للرئاسات الثلاث ولجميع الاحزاب السياسية في اقليم كردستان العراق، من اجل الحفاظ على وحدة الصف والموقف وحماية تجربة الإقليم. ونقلت الصحيفة عن رئيس الاتحاد نعمة عبد الله قوله ان هذا المقترح تضمن اعتماد مبادئ العملية الديمقراطية والايمان بالتعددية وقبول الاخر والالتزام بقاعدة التداول السلمي للسلطة عبر صناديق الاقتراع.

وفي موضوع آخر، تناولت الصحيفة خبر اعتداء عدد من الاشخاص على نادي الموظفين في قضاء رانيه وتحطيم بوابته الرئيسة وتدمير ممتلكاته وأثاثه. ونقلت الصحيفة عن قائد شرطة الطوارئ في القضاء المقدم عبد الله جاو رش قوله ان قواته تمكنت من اعتقال المشاركين في الهجوم، وهم اربعة شبان تتراوح اعمارهم بين 18-22 سنة. واضافت الصحيفة ان الحادث جاء بعد ان جرى حرق المدرسة الدينية المركزية لعلوم الشريعة في المدينة قبل ايام والتي لم تكشف الشرطة بعد عن الذين قاموا بهذا العمل.

XS
SM
MD
LG