روابط للدخول

أهم الاحداث الامنية في عام 2011


توالت الاحداث الامنية في العراق منذ مطلع العام 2011 الذي يشرف على الانتهاء، إذ شهد الساحة العراقية العديد من العمليات التي نفذتها مجاميع مسلحة سواء باستخدام الاحزمة الناسفة، أو السيارات المفخخة، وكواتم الصوت، التي يرى مراقبون انها كانت الابرز بين وسائل القتل التي اودت بحسب تقارير حكومية الى مقتل اكثر من الف شخص.

لكن معظم المعنيين بالملف الامني سواء على الصعيد الحكومي او التشريعي يجمعون على ان ابرز حدث هو انسحاب القوات الاميركية الذي يطلق عليه العراقيون "يوم الوفاء" أو يوم السيادة الكاملة.
ويرى المستشار الاعلامي لوزارة الدفاع اللواء الركن محمد العسكري ان ابرز احداث العام اضافة الى انسحاب القوات الاميركية من العراق هو التوصل الى اتفاق مع الجانب الاميركي بخصوص صفقة طائرات F16المقاتلة التي تعتبر الصفقة الابرز في تاريخ القوة الجوية العراقية حسب تعبيره، مؤكدا ان ما جرى من احداث امنية وخروقات لا يمكن مقارنتها مع الانسحاب الاميركي.

المحلل الامني أمير جبار الساعدي يشاطر اللواء الركن محمد العسكري رأيه مؤكدا ان جلاء القوات الاميركية يعد المؤشر الابرز ضمن احداث عام 2011، إلاّ انه اشار الى أمر آخر وهو عدم تمكن الساسة من تسمية الوزراء الامنيين، معتبرا هذا الامر بالمفصلي والمهم.

اما رئيس اللجنة الامنية في مجلس محافظة بغداد عبد الكريم الذرب فقد اعتبر "يوم الوفاء" الحدث الابرز، الى جانب اصدار مذكرة اعتقال بحق نائب رئيس الجمهورية طارق الهاشمي، مؤكدا انها تمثل اول خطوة على الطريق الصحيح في عراق ما بعد الانسحاب.

وبينما نتحدث عن ابرز احداث العام الامنية لابد ان نشير الى توقعات قيادات امنية بان المرحلة المقبلة ستكون صعبة على القوات العراقية التي ستعمل دون اسناد اميركي.

وللمزيد حول هذا الموضوع سألنا نائب رئيس اللجنة الامن والدفاع في مجلس النواب عباس البياتي الذي اكد لاذاعة العراق الحر ان العراق مقبل على تحديات امنية بسبب المشاكل السياسية من جهة، ومن جهة اخرى بسبب تدخلات دول الجوار. وهذا ما سيعقد المشهد الامني اكثر حسب تعبيره.
XS
SM
MD
LG