روابط للدخول

تحقيق النيتو في حادث باكستان: الخطأ من الطرفين


توصل تحقيق أجراه حلف شمالي الأطلسي ـــ النيتو في مقتل 24 عسكريا باكستانيا جراء ضربة جوية على الحدود بين باكستان وأفغانستان، توصل إلى أن الخطأ مرجوع للطرفين.
وقعت الحادثة في السادس والعشرين من تشرين الثاني وأدت إلى تصعيد التوتر بين باكستان والولايات المتحدة.
تحقيق النيتو ذكر أن الضربة الجوية جاءت دفاعا عن النفس على إطلاق نار من قوات مجهولة الهوية وأكد أن قوات الحلف لم تستهدف جنودا باكستانيين بشكل متعمد.
الحلف أضاف أن الجانبين ارتكبا سلسلة أخطاء على صعيد التنسيق قبل الحادث وخلال وقوعه.
XS
SM
MD
LG