روابط للدخول

صحيفة سعودية: سوريون يلاقون المبادرة العراقية باستخفاف


تكتب صحيفة "النهار" اللبنانية تحت عنوان "انسحاب القوات الأميركية من العراق يثير مخاوف السنّة مثلما أثارها دخولهم" ان دعاوى إنشاء الأقاليم في المحافظات السنية تصب في نهر الخشية مما وصفته بـ"مجهول" حكومة المالكي بعد الانسحاب الأميركي.
واشارت عناوين اغلب الصحف العربية الى ان العراق في ازمة سياسية مع تعليق كتلة "العراقية" مشاركتها في البرلمان. وفي هذا السياق ايضاً قالت "النهار" اللبنانية إن "العراقية" عمدت الى الضغط على الحكومة عبر التلويح بورقة الانسحاب منها في هذه المرحلة، لأنها فوجئت بالانسحاب الأميركي وكانت تتوقع بقاءه مدة أطول، بحسب بعض المصادر. فيما يرى آخرون الخطوة هذه محاولة من "العراقية" وبتأثير أطراف إقليمية للضغط على المالكي لتعديل مواقفه من دعم النظام في سوريا.

وفيما يتعلق بالملف السوري نشرت صحيفة "الشرق الاوسط" السعودية ان الناشطين السوريين لاقوا المبادرة العراقية تجاه سوريا بالكثير من الاستخفاف والاستغراب، اذ أكد أعضاء المجلس الوطني أنها لم تعرض عليهم، معلنين رفضهم لها ومعتبرين أن العراق غير مؤهل حالياً وغير حيادي للقيام بوساطة بين النظام السوري والمعارضة.

في صحيفة "الرأي" الاردنية فيعتبر الكاتب يحيى محمود انها المرة الاولى في التاريخ الحديث للمنطقة العربية يتم فيها استقبال نهاية احتلال اجنبي لبلد عربي بمشاعر مختلطة. فبدلاً من الفرح بجلاء اخر جندي اميركي عن ارض الرافدين، تتفاوت المشاعر من متخوف على العراق الموحد نفسه الى متخوف من انعكاسات هذا الانسحاب على الوضع الاقليمي بمجمله. لكن الكاتب وفي الصحيفة الاردنية يشخص ايضاً البوادر المشجعة على التفاؤل بعراق يتعافى من المحنة التي عاشها خلال سنوات الاحتلال ومنها الدور الذي تتولاه الدبلوماسية العراقية كضابط ايقاع عربي تجاه الازمة السورية، عبر موقف يبدو انه يتسم بالاستقلالية عن الموقف الايراني الداعم بالمطلق للنظام السوري، وعن الموقف الاميركي المطالب برحيل النظام بدون مساومات.


XS
SM
MD
LG