روابط للدخول

ندوة للتعريف بتصاميم مجمع مجلس النواب الجديد


النجيفي يتحدث في ندوة التعريف بمبنى البرلمان

النجيفي يتحدث في ندوة التعريف بمبنى البرلمان

شدد رئيس هيئة رئاسة مجلس النواب اسامة النجيفي على ضرورة أن يكون مقر مجلس النواب الجديد "صرحا بغداديا جديدا، تتناغم فيه الحداثة المعاصرة مع الاصالة المعمارية العربية والاسلامية والعراقية، بمكوناتها الاجتماعية العربية والكردية والتركمانية والمسيحية، والمجموعات الثقافية"

وكان النجيفي يتحدث خلال ندوة تعريفية نظمها المجلس السبت لأستقبال التصاميم المعمارية الخاصة ببناء مبنى مجمع مجلس النواب الجديد، بحضور هيئة رئاسة المجلس، وعدد من النواب وممثلي الشركات المشاركة، ومؤرخون ومعماريون ومختصون في المجالات الثقافية المختلفة.

ومن المقرر ان يشيد مبنى مجلس النواب في منطقة مطار المثنى ببغداد. وقال مستشار رئيس المجلس أمجد عبد الحميد في تصريح ادلى به لإذاعة العراق الحر أن لجنة ستشكل من عدد من كبار المعماريين لاختيار افضل التصاميم، موضحا ان كلفة المشروع تصل الى مليار و200 مليون دولار.
وشارك في الندوة التعريفية ممثلو 31 شركة عربية واجنبية تم اختيارها من مجموع 98 شركة قدمت تصاميمها خلال السنة الماضية.

واشار بشير كومبليس صاحب إحدى الشركات اللبنانية المشاركة في المسابقة أن العمل سيكون صعبا بسبب وجود مبان قديمة على الأرض، إذ كان النظام السابق خصصها لبناء جامع الدولة الكبير، ثم استخدمتها القوات الاميركية بعد العام 2003 ثكنة عسكرية.

ومن المقرر أن يضم المجمع قاعة المجلس النيابي التي تتسع لـ1500 شخص، ومبنى مجلس الاتحاد، وقاعة اجتماعات تتسع لـ700 شخص، وأخرى للمؤتمرات الصحفية بـ150 مقعداً، ومبنى مقرات الكتل النيابية، ومجمعا سكنيا للنواب واسرهم، ومبان للأمن، وللمركز الاعلامي للبرلمان وقناته الفضائية وجريدته، ومركزا طبيا ومصرفا، ومركزا لتطوير وتدريب النواب.
XS
SM
MD
LG