روابط للدخول

المركزي العراقي يقنع البرلمان بأهمية حذف 3أصفار من الدينار


وسط تباين آراء خبراء الاقتصاد حول توقيت وجدوى مشروع حذف 3أصفار من الدينار، توقع مسؤول في البنك المركزي العراقي أن يتم تنفيذ هذا المشروع عام2013. وكان البنك المركزي العراقي بحث تفاصيل المشروع مع لجنة الاقتصاد والاستثمار في مجلس النواب العراقي .

نائب محافظ البنك المركزي العراقي الدكتور مظهر محمد صالح وفي تصريح ادلى به لإذاعة العراق الحر، أكد أن أجواء المناقشات كانت ايجابية، واستطاع البنك أن يجيب على كافة أسئلة واستفسارات اللجنة البرلمانية، التي استمعت إلى شرح مفصل حول هذا الموضوع، واقتنعت بالمشروع وبآثاره الايجابية على الاقتصاد العراقي، مشيرا إلى أن المشروع أحيل أيضا إلى اللجنة الاقتصادية في مجلس الوزراء لمناقشته.
وتوقع نائب محافظ البنك المركزي العراقي أن يتم البدء بتنفيذ مشروع حذف 3أصفار الثلاث من العملة مع وضع موازنة العام 2013، لافتا إلى إن خطة البنك لتنفيذ المشروع ستستمر لمدة عامين وتعتمد على طرح الدينار الجديد مع العملة الحالية لكي لا يصاب الاقتصاد أو المواطن بضرر.

الخبير الاقتصادي الدكتور هلال الطعان يتفق مع البنك المركزي العراقي في أهمية هذا المشروع وجدواه الاقتصادية، ويرى أن الكتلة النقدية الحالية تبلغ 27 ترليون دينار عراقي، ومن الضروري حذف 3 اصفار لتصبح الكتلة 15 مليار دينار عراقي ما يسهل التعاملات المالية اليومية.

إلا أن الخبير الاقتصادي علاء الدين القصير لا يتفق مع الطعان، بل يرى أن مشروع حذف 3اصفار لن يساهم في تحسين الاقتصاد، بل على العكس نظرا للظروف الأمنية، والواقع الاقتصادي المتردي، وغياب برامج التنمية، وعدم وجود نظام مصرفي متين، هذا بالإضافة إلى تفشي الفساد والبيروقراطية في مؤسسات الدولة.

ووسط تباين آراء المتابعين للشأن الاقتصادي العراقي حول التأثيرات الايجابية أو السلبية لحذف 3 أصفار من الدينار، حذر المستشار الاقتصادي في الحكومة عبد الحسين العنبكي من أن عملية حذف 3 اصفار من الدينار ستزيد من ظاهرة غسيل الأموال، وان الحكومة تعمل على إقناع البنك المركزي بضرورة إيقاف العمل على تنفيذ المشروع.

لكن الخبير الاقتصادي الدكتور هلال الطعان يرد على هذه التحذيرات والمخاوف بأنها لا أساس لها، لان العملية مسيطر عليها ومدروسة بشكل متأن.

ساهم في الملف مراسل إذاعة العراق الحر في بغداد محمد كريم
XS
SM
MD
LG