روابط للدخول

كربلاء:تحذيرات من زراعة المخدرات في العراق


مزرعة لنباتات مخدرة في الكوت

مزرعة لنباتات مخدرة في الكوت

حذر متخصصون ومهتمون من تحول العراق الى بلد منتج للمخدرات، بعد اكتشاف العديد من المزارع الخاصة بها، في عدد من محافظات البلاد.

وأكدت وحدة الأبحاث الدولية بجامعة كربلاء استشراء تجارة المخدرات عبر العراق.

ولفت مدير الوحدة الدكتور خالد العرداوي إلى أن العراق بات يتحول تدريجيا إلى بلد مستهلك ومنتج لها وقال "انه اكتشفت العديد من المزارع الخاصة بالمخدرات خلال السنوات الماضية في محافظات عديدة".

ويشير باحثون إلى أن العراق كان ممرا لهذه التجارة المميتة بشكل محدود قبل 2003 لكن تدهور الأوضاع الأمنية والسياسية في البلاد بعد هذا التاريخ أسهم بشكل كبير في إنعاش تجارة المخدرات عبر العراق.

ويذهب الدكتور بدر ناصر حسين من جامعة بابل إلى الاشارة الى احصائيات قال: انها تؤكد تنامي استهلاك المخدرات في البلاد بشكل مقلق، لافتا إلى أن ما نسبته 20% من المخدرات العابرة للاراضي العراقية يتم استهلاكها محليا.

وكانت وزارة الداخلية ذكرت في أوقات سابقة انها اكتشفت مزارع خاصة بنباتات مخدرة في عدد من المحافظات، وحذرت من تنامي هذه الظاهرة، وأكدت دائرة صحة كربلاء هذه المعلومة، لكن مدير برناج الصحة النفسية فيها الدكتور عامر الحيدري، أوضح أن العديد من نباتات المخدرات تزرع في مشاتل وحدائق المواطنين دون إدراك منهم بخطورة هذه النباتات، وأشار الى انهم يستخدمونها للزينة.
وتزداد المخاوف من تحول العراق الى بلد منتج للمخدرات ومستهلك لها، في ضوء عدد من المشاكل يعاني منها المجتمع مثل ارتفاع نسبة الفقر وانخفاض مستوى التعليم، والتفكك الأسري.

يشار إلى أن الجهات المختصة بمكافحة المخدرات بكربلاء كانت أعلنت في أوقات سابقة عن ضبط كميات من المواد المخدرة وإلقاء القبض على عدد من المتاجرين فيها فيما دعا مكتب مكافحة المخدرات التابع لوزارة الداخلية البرلمان الى سن تشريعات جديدة توقع اقسى العقوبات بالمتاجرين بالمخدرات.


XS
SM
MD
LG