روابط للدخول

نائب: إكمال الإنسحاب الأميركي قبل موعده المقرر


جنود أميركيون في البصرة يلفون علم بلادهم إستعداداً لتسليم قاعدتهم الى القوات العراقية

جنود أميركيون في البصرة يلفون علم بلادهم إستعداداً لتسليم قاعدتهم الى القوات العراقية

قال عضو لجنة الامن والدفاع في مجلس النواب النائب حاكم الزاملي ان عملية الانسحاب الكامل للقوات الاميركية من البلاد ستكتمل في 20 من الشهر الجاري.
واشار الزاملي في حديث لاذاعة العراق الحر ان معلومات حصلت عليها اللجنة تؤكد هذا الموعد، موضحاً ان لدى قوات الامن العراقية القدرة على مسك زمام الامن بعد خروج القوات الاميركية، لكنه قال انها بحاجة لتغيير بعض خططها الامنية والاعتماد بشكل اكبر على المعلومات الاستخبارتية، مؤكدا ان بعض القيادات الخاصة بالقطعات الامنية لم تعد مؤهلة لقيادة أي عمليات امنية.

وكانت الاتفاقية الامنية التي وقعت عام 2008 بين العراق والولايات المتحدة تنض على وجوب أن تنسحب جميع قوات الولايات المتحدة الاميركية من جميع الأراضي والمياه والأجواء العراقية في موعد لا يتعدى 31 كانون الأول من عام 2011، فيما كانت قوات الولايات المتحدة المقاتلة قد انسحبت من المدن والقرى والقصبات العراقية بموجب الاتفاقية في نهاية حزيران عام 2009.

الى ذلك بيّن الناطق باسم وزارة الدفاع اللواء محمد العسكري في اتصال هاتفي مع اذاعة العراق الحر ان عدد القوات الاميركية المتبقية في العراق قد بلغ 8000 جندي حتى الان، يتوزعون على خمس قواعد، نافياً ان يكون هناك أي تسريع لسحب تلك القوات، بل ان الإنسحاب يسري وفق الخطة المرسومة له..

وبالرغم من قصر المدة المتبقية، إذ تفصل ايام قليلة العراقيين عن يوم الوفاء، كما اطلق عليه رئيس الوزراء نوري المالكي، الا ان مسالة بقاء مدربين من عدمهما لم تحسم بعد، ويؤكد نائب رئيس لجنة الامن والدفاع عباس البياتي المقرب من المالكي ان مسالة بقاء المدربين وعديدهم لم يتم البت بها حتى الان بالرغم من المفاوضات التي جرت بين الطرفين، مشدداً ان عملية بقاء مدربين ستكون محكومة بنوع التسليح الذي سيتم شراؤه من الولايات المتحدة، على حد تعبيره.

مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG