روابط للدخول

الحياة اللندنية: اعتقالات في صفوف الحزب الإسلامي العراقي


ابرزت الصحف العربية اخر تطورات العلاقة بين العراق والولايات المتحدة في المرحلة المقبلة.

ونقلت صحيفة الجزيرة السعودية عن نائب الرئيس الأميركي جو بايدن قوله إن انسحاب قوات بلاده من العراق سيفتح شراكة أمنية قوية مع العراق، مشيرا خلال لقائة بالرئيس جلال طالباني الى ان الولايات المتحدة ستواصل مناقشة موضوعة الترتيبات الأمنية مع الحكومة العراقية بما في ذلك مجالات التدريب والمخابرات ومكافحة الإرهاب.

وابرزت صحيفة الرأي العام الكويتية قول رئيس الوزراء نوري المالكي خلال لقائه مع بايدن ان هذا اللقاء يشكل خطوة مهمة تستحق أن تذكر لأنها تؤسس لعلاقة متنامية بين العراق والولايات المتحدة من خلال عمل اللجنة العليا المشتركة بين البلدين، والتي تم تأسيسها بموجب اتفاقية الإطار الاستراتيجي.

واضاف المالكي لقد انتهينا من مهمة صعبة وهي مواجهة التحديات الأمنية، واليوم نفتح صفحة جديدة من العلاقات المشتركة ضمن إتفاقية الإطار الاستراتيجي في المجالات الإقتصادية والتجارية والزراعية والعلمية والثقافية.

وفي صحيفة الوطن الكويتية نطالع متابعة لحادث مقتل 10 مواطنين واصابة 25 اخرين في انفجار سيارة ملغومة في العراق، وتقول الصحيفة ان هذا الانفجار يبرز الموقف الامني الهش في العراق مع اسحاب باقي القوات الامريكية وقوامها 13 ألفا من البلاد بحلول نهاية العام.

ونشرت صحيفة الحياة الصادرة في لندن متابعة لما وصفته بالاعتقالات في صفوف الحزب الإسلامي العراقي ناقلة عن قيادة عمليات بغداد تأكيدها اعتقال أربعة من أعضاء الحزب بتهمة اطلاق صواريخ من مقر الحزب في بغداد، مشيرة انه بعد التحقيق في قضية اطلاق الصاروخ من مقر الحزب الاسلامي في منطقة العامرية، ثبت فعلاً انه كان موجوداً في مقر الحزب، حيث اعترف معتقَل على مجموعة مكونة من أربعة أشخاص متورطين ايضاً بالحادث وقد تم إلقاء القبض عليهم وهم أعضاء في الحزب الاسلامي.
وفي الموضوعة ذاتها تنقل صحيفة الحياة عن القيادي في الحزب الإسلامي سليم الجبوري تأكيده ان ما تم العثور عليه في منطقة العامرية من صواريخ ومواد متفجرة كان في مكان بعيد عن مقر الحزب، مؤكدا عزم الحزب على مقاضاة قيادة العمليات في حال أثبتت التحقيقات عدم صحة ادعاءاتها.

والى صحيفة الاهرام المصرية التي تتابع حملة منع إغلاق مخيم أشرف للاجئين الإيرانيين بالعراق. واشارت الصحيفة الى ان المجلس الوطني للعشائر العراقية دعا إلى القيام بحملة واسعة في كل أرجاء العراق لجمع أكثر من مليون توقيع من مختلف المحافظات والأطياف بالعراق فضلا عن المسؤولين المحليين‏,ضد ما سماه المجلس بالانتهاكات اللإنسانية الجائرة التي يتعرض لها اللاجئون الإيرانيون المقيمون في مخيم أشرف.
XS
SM
MD
LG