روابط للدخول

صحيفة عربية: الإنفتاح الاقتصادي وضع قوت الشعب بيد دول الجوار


التحفظ العراقي على قرار العقوبات ضد سوريا كان العنوان الابرز في الصحف العربية عند تناولها الشأن العراقي.. كما ان الحديث عن تصريحات وزيرة شؤون المرأة العراقية بشأن تعرض خُمْس نساء العراق للعنف لم يكن اقل اهمية من العنوان الاول.. فيما لفتت صحيفة "الوطن" السعودية الى مطالبة الأكراد بحماية دولية عقب الانسحاب الأميركي وخصوصاً في المناطق المتنازع عليها.. وصحيفة "الحياة" اللندنية تقول في خبر لها إن مدن الفرات الأوسط ترفض الأقاليم.

في صحيفة "الاتحاد" الاماراتية يكتب الباحث الاميركي جيمس زغبي عن الدروس المنسية في الحرب الطويلة التي خاضها الاميركيين في العراق، قائلاً: "بعد ثماني سنوات، ها نحن نترك العراق بعد حرب حصيلتها ثقيلة، وهناك دروس كان ينبغي علينا أن نتعلمها من عمليات الفبركة والكوارث التي نتجت عن تجاهل الواقع في حرب العراق"، في اشارة منه الى انه عند الاستماع إلى الخطاب الساخن جدّاً الذي يسود اليوم النقاشات السياسية الأميركية حول ما ينبغي فعله لمواجهة إيران وسوريا، يبدو أنه لم تتم الاستفادة من تلك الدروس بعد، ويوضح زغبي في مقاله ان أحد الأسباب الرئيسة لهذه الحالة التي وصفها بـ"المؤسفة" هو غياب المحاسبة.

تنقل صحيفة "الشرق الاوسط" السعودية ما تحدث به الخبير الزراعي طالب مراد عن وضع مزري للواقع الزراعي في العراق وكردستان، مؤكدا أن هذا البلد تتوفر فيه جميع مقومات ثورة زراعية شاملة، لكن الانفتاح الاقتصادي الذي شهده في السنوات الأخيرة وضع قوت الشعب بيد دول الجوار. مراد الذي يعمل مستشار رئيس حكومة الإقليم للأمن الغذائي كشف للصحيفة ايضاً عن وجود تلاعبات وتجاوزات غير قانونية على الأراضي الزراعية في كردستان، وقال إن هناك آلاف الدونمات من الأراضي تستقطع من المساحات الزراعية لتخصص لمشاريع صناعية في إطار ما يعرف بالسياسة الاستثمارية، منوهاً الى ان معظم تلك الأراضي يتركها أصحابها بعد تسييجها دون أن يُنشأ عليها أي مشروع صناعي. كما أبدى المستشار في حديثه للصحيفة استغرابه الشديد من الأرقام التي تنشرها جهات في حكومتي الاقليم والمركز حول زيادات في نسبة الإنتاج المحلي، مبيناً ان هذه الأرقام لا وجود لها إلا في مخيلة بعض المسؤولين الذين يحاولون خداع الشعب.


XS
SM
MD
LG