روابط للدخول

صحيفة عربية: الدليمي كان مستهدفاً في محاولة إقتحام المسرح الوطني


يكشف الوكيل الأقدم لوزارة الداخلية عدنان الأسدي في تصريح صحيفة "الحياة" اللندنية، عن أن وزير الدفاع بالوكالة سعدون الدليمي كان مستهدفاً في مخطط لاقتحام المسرح الوطني واحتجازه رهينة على ايدي مسلحين تدربوا في سوريا. ويضيف الاسدي للصحيفة ان ذلك كان خلال عرض لإحدى المسرحيات الذي قرر الدليمي حضورها باعتباره وزيراً للثقافة ايضاً.

وكتبت "الوطن" الكويتية ان رئيس الوزراء نوري المالكي تنتظره بعد عودته من اليابان دعوة صريحة لاستضافته أمام مجلس النواب. ويستغرب القيادي في ائتلاف دولة القانون سعد المطلبي من هذه الدعوة، مؤكداً لـ"الوطن" ان الاستضافة غير مبررة كون المالكي قد كشف تفاصيل الملف الامني امام اجتماع القيادات البرلمانية في اجتماعها الأخير في منزل رئيس الجمهورية جلال طالباني. ودعا المطلبي الساسة الى عدم مناقشة المهمات الأمنية بالعلن اضافة الى تفاصيل الاستعدادات لمرحلة ما بعد الانسحاب الأميركي، قائلاً إن هذا الأمر خطير جد ويحتاج الى سرية تامة.

وتقول صحيفة "البيان" الاماراتية ان أبرز الدروس التي يمكن استخلاصها من ثورات الربيع العربي، هي أن الحل الأمني لا يمكن أن يحل أي مشكلة، بل على العكس من ذلك، يساهم في تعقيد المشاكل، ويرفع سقف المطالب. مستشهدة الصحيفة بالحل الأمني الذي فشل في الثورة المصرية، وقاد المحتجين إلى المطالبة بإسقاط النظام بعد أن كانت مطالبهم في البداية أخفض من هذا المطلب. وفي الوضع اليمني تفيد الصحيفة بان الأرواح التي أزهقت كانت بسبب وهم بعض أركان النظام بأن الحل الأمني يمكن أن ينهي الاحتجاجات، أو يعيد المتظاهرين إلى بيوتهم. ولفتت الصحيفة ايضاً الى أن الحل الأمني في سوريا ما زال يفعل فعله على الأرض على الرغم من حديث الإصلاحات الذي تمتلئ به تصريحات المسؤولين السوريين. مذكرة الصحيفة بان التجربة التونسية وحدها وصلت إلى نهايتها السعيدة دون إراقة الدماء، لأن خيار الحل السياسي كان خياراً وحيداً في تونس منذ إسقاط نظام الرئيس زين العابدين بن علي.

XS
SM
MD
LG