روابط للدخول

قراءة في صحف صادرة في بغداد


تنوعت عناوين الصحف الصادرة في بغداد السبت. ففي صحيفة "الدستور" نفى القيادي في كتلة الأحرار محمد رضا الخفاجي صحة اتهامات المجلس السوري بشأن وجود مقاتلين من التيار الصدري في سوريا لدعم نظام الاسد ضد الانتفاضة السورية.

اما عضو لجنة الاقتصاد والاستثمار البرلمانية النائب عبدالحسين عبطان فقد كشفَ في حديث لصحيفة "المشرق" عن تحرك عراقي لتحويل ملف التعويضات الكويتية من المعالجة الدولية الى موضوع ثنائي بين البلدين.
وفي جريدة "الصباح" كشف الدكتور احمد صباح السراج مسؤول القسم الفني في مستشفى الاشعاع والطب الذري في بغداد أن المستشفى يستقبل سنوياً ما بين 6آلاف و7 آلآف حالة اصابة جديدة بمرض السرطان من اصل نحو 80 ألف مراجع.

ولفت المتخصص في الامراض السرطانية في وزارة الصحة الدكتور كاظم العبادي الى قلة الملاك الطبي المتخصص في علاج الاورام السرطانية، موضحاً وجود نحو30 طبيباً في عموم العراق بينما عدد الحالات المرضية المسجلة لدى الوزارة يستدعي وجود نحو مائة طبيب على اقل تقدير.

وفي صحيفة "الاتحاد" انتقد الكاتب ساطع راجي تهافت بعض الاطراف السياسية العراقية الى انسحاب القوات الامريكية، معتبراً القضية الامنية في أي دولة هي قضية وجود لا تقبل المزايدات، وتحريض المشاعر واللعب بالكلمات.

واشار راجي الى ان الحكومة نفسها إعترفت بالعثور على مخطط انقلابي واحد لما بعد الانسحاب، فما الذي يؤكد عدم وجود مخططات أخرى تعلم بها الحكومة او لا تعلم؟، ثم اذا كانت هناك جرأة على اتهام البعثيين مباشرة بالاستعداد لشيء ما فهناك قائمة من الجماعات التي لا يقوى أي مسؤول حكومي على التلفظ بإسمها حسب رأي الكاتب، الذي اضاف ان هناك حاجة لتوفير اجابات مطمئنة ذلك ان أي تنظيم لم يتعهد بشكل واضح بإلقاء السلاح بعد خروج الامريكان، والأهم إنه لا يوجد ما يطمئن الى استمرار حالة السلام بين الفرقاء السياسيين العراقيين.


قراءة في صحف صادرة في بغداد
XS
SM
MD
LG