روابط للدخول

إحتفالات في بغداد عشية الفوز على الأردن


العراقي نشأت أكرم والأردني شادي أبو هشهش في صراع على الكرة.

العراقي نشأت أكرم والأردني شادي أبو هشهش في صراع على الكرة.

عمّت أجواء الفرح والابتهاج شوارع العاصمة بغداد عقب الفوز الثمين الذي حققه المنتخب الوطني العراقي بكرة القدم على نظيره الأردني بنتيجة (3-1) في المباراة التي جرت وقائعها في العاصمة الاردنية عمّان ضمن التصفيات المؤهلة الى نهائيات كأس العالم المقرر إقامتها في البرازيل عام 2014. وجاءت أهداف العراق الثلاثة في الشوط الثاني من المباراة، إذ سجل نشأت اكرم الهدفين الاول والثالث في الدقيقتين (55 و81)، وقصي منير الهدف الثاني في الدقيقة (66).

ويقول مختصون في الشأن الرياضي ان هذه المباراة تعد الاجمل والافضل للمنتخب العراقي الذي قدّم أداءاً رفيعاً عكس مدى التطور الذي بدا يتضح بعد كل مباراة، ما يؤكد لمسات المدرب البرازيلي زيكو الواضحة على خطط اللعب وتطوير الاداء.
ويرى المدرب انور جسام ان الفوز العراقي يعد رد اعتبار للمنتخب العراقي الذي سبق ان خسر مباراة الاياب مع الاردن على ملعب فرانسو حريري باربيل.
واكد جسام ان التبديلين اللذين اجراهما المدرب زيكو ونزول كرار جاسم وهوار محمد أعطى زخماً هجومياً للفريق العراقي ومكّنه من تسجيل ثلاثة اهداف في شوط واحد.
من مباراة العراق والأردن

من مباراة العراق والأردن


من جهته يشير المدرب يحيى علوان الى ان المنتخب العراقي اثبت في هذه المباراة بانه قادر على المنافسة في المرحلة الحاسمة للتصفيات التي سيلتقي خلالها بفرق قوية، داعياً الى ضروة دعم المنتخب الوطني بمعسكرات تدريبية خارجية لإعداده إعداداً قوياً.
ويذكر الصحفي الرياضي أياد الصالحي ان لاعبي المنتخب العراقي الحاليين يعدون الافضل، وقد سبق لهم ان حققوا انجازات عديدة، مشيراً الى قدرة المنتخب على تحقيق التأهل لنهائيات كأس العالم، ما يتطلّب دعمه من قبل الحكومة.

يشار الى ان كلا الفريقين العراقي والاردني قد تأهلا رسمياً الى الدور الرابع والاخير من التصفيات، ولن تؤثر المباراة الاخيرة التي سيلعبها العراق امام سنغافورة على تأهله.

مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي.

إحتفالات في بغداد عشية الفوز على الأردن
XS
SM
MD
LG