روابط للدخول

صحيفة بغدادية: جماعات مسلحة لديها تقنيات بمستوى دولة


خبر فوز المنتخب الوطني العراقي بكرة القدم على نظيره الاردني وتأهله الى الدور النهائي من التصفيات الاسيوية لمونديال البرازيل تصدّر الصحف البغدادية التي اشارت الى الفرحة التي عمت العاصمة وبقية المحافظات.

وتنقل صحيفة "العالم" عن قيادي رفيع في حزب الدعوة قوله ان التحفظ الذي أبداه العراق ازاء القرار العربي بتجميد عضوية سوريا في الجامعة العربية جاء بعد تهديدات صريحة وجهتها الحكومة السورية لنظيرتها العراقية باحراق بغداد. وأكد القيادي الذي قالت الصحيفة انه امتنع عن كشف هويته ان الدبلوماسية العراقية وعلى رأسها الوزير هوشيار زيباري، كانت معذورة لاتخاذها قرار التحفظ تلافياً لاي مشاكل قد يتعرض لها امن البلاد بالتزامن مع الانسحاب الاميركي المرتقب.

وفي سياق الحديث عن السلك الدبلوماسي، عرضت صحيفة "الدستور" ما كشف عنه مصدر سياسي من أن سبعة سفراء عراقيين صوت عليهم مجلس النواب عام 2009 أحيلوا على التقاعد بنفس المرسوم الجمهوري الذي عينوا به آنذاك، وذلك من اجل استحواذهم على امتيازات المنصب، مع انهم لم يخدموا لاكثر من ساعات في السلك الدبلوماسي. المصدر الذي فضل عدم ذكر اسمه اضاف للصحيفة بان المرسوم الجمهوري الذي احيل به هؤلاء السفراء السبعة على التقاعد نص على أن الذوات المنصوص عليهم قد اكملوا السن القانونية كموظفين لذا تقرر احالتهم على التقاعد.

ويفيد خبر منشور في صحيفة "المشرق" بان التحذير الرسمي مازال مستمراً لكبار المسؤولين الحكوميين، وان جميع العاملين في المؤسسات الحساسة من تواصل "التجسس" على هواتفهم النقالة. وفي هذا السياق أوضح عضو لجنة الخدمات والإعمار البرلمانية إحسان العوادي للصحيفة ان هناك جماعات مسلحة تعمل في العراق، تمتلك تقنيات متطورة بمستوى تقنيات دولة، بمساعدة أطراف داعمة. ويشير العوادي إلى أن عمليات التجسس ستستمر حتى العام المقبل، وتحديداً لحين إنشاء بوابات النفوذ الإلكترونية الدولية. فاعتماد شركات النقال حالياً على بوابات عدة للنفوذ، لاسيما في دول الجوار، فإنّ فرصة التجسس على المكالمات ستبقى متاحة بشكل كبير، وخاصة المكالمات الخارجية الآتية الى العراق، أو الخارجة منه عبر هذه البوابات.

صحيفة بغدادية: جماعات مسلحة لديها تقنيات بمستوى دولة
XS
SM
MD
LG