روابط للدخول

قلق عراقي من تبادل التهديدات بين واشنطن وطهران


العلمان الايراني والاميركي

العلمان الايراني والاميركي

اعرب عراقيون عن قلقهم من التهديدات المتبادلة بين ايران واميركا، خوفا من ان يتحول العراق الى ساحة لتصفية الحسابات بين البلدين..

ودعا مواطنون التقهم اذاعة العراق الحر الحكومة العراقية الى إتخاذ موقف حازم من هذه التصريحات والدفاع عن سيادة العراق.

وجاء القلق العراقي اثر تصريح منسوب الى أحد قادة الحرس الثوري الايراني هه فيه بصراحة بقتل الجنود الاميركان في العراق رداً على توصيات خبراء عسكريين اميركيين الى الكونغرس الاميركي باستهداف قادة الحرس الثوري الايراني وتصفيتهم جسديا.

واكد نائب رئيس لجنة الامن والدفاع في مجلس النواب العراقي اسكندر وتوت ان العراق ليس مسرحا لصراعات دول الجوار، ولن يسمح باستخدام اراضيه للاعتداء على دول الجوار، مشددا على ضرورة ان يحترم الغير سيادة العراق.

الى ذلك أوضح عضو إئتلاف دولة القانون النائب بهاء جمال الدين ان على رئيس مجلس الوزراء نوري المالكي ان يطرح خلال زيارته المرتقبة الى الولايات المتحدة الشهر المقبل ملف عدم جعل العراق ساحة للصراع الاميركي الايراني، أو الايراني السعودي، وغيرهما من الصراعات. وان تكون للعراق علاقات طيبة مع جميع جيرانه تتم توظيفها بطريقة تخدم مصالحه.

واكد جمال الدين ان على العراق ان يلعب دور الوسيط بين البلدين المتصارعين: ايران واميركا، داعيا الى ان يكون العراق اللاعب الاساس في هذا الصدد، مشيرا الى مصالح واشنطن وطهران في العراق.

قلق عراقي من تبادل التهديدات بين واشنطن وطهران
XS
SM
MD
LG