روابط للدخول

أطفال كركوك وأجواء العيد على أطراف المدينة


العاب العيد في كركوك

العاب العيد في كركوك

توجّه الأطفال في كركوك هذا العيد الى مدن الالعاب العديدة التي أنشأت في حديثاً على اطراف المدينة، فيما أصبحت العائلات تقضي أوقاتاً مع اطفالها في المتنزهات الجديدة.
الصغار يصرفون كل ما حصلوا عليه من "عيدانيات"، وتقول الطفلة آية انها صرفت "عيدانيتها في الملاعيب"، اما الطفل نزار فيقول انه استمتع بكل "الملاعيب الموجودة".
العائلات التي رافقت اطفالها واكدت انها ترضخ لمطاليبهم، اعربت عن فرحتها بالعيد وبالوضع الامني المستقر التي تعيشه كركوك، مشيرين الى ان هناك الكثير من الأماكن التي تستطيع العائلة التوجه اليها في المحافظة.

يذكر ان كركوك لم تشهد خلال العيد حدوث أي خرق امني يعكر صفوها واستقرارها، ويقول هيمن مجيد من قوات الاسد الذهبي ان هناك انتشاراً واسعاً للقوات الامنية وقوات الاسد الذهبي المشتركة في جميع انحاء كركوك، فيما يذكر ابراهيم العزاوي ان التعايش يتجسّد بأبهى صوره في ايام العيد، وهي صور تتكرر منذ سنين تجسّد مشهدا لمكونات كركوك في وحدة لا يمكن التمييز بينها.

مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي.

أطفال كركوك وأجواء العيد على أطراف المدينة
XS
SM
MD
LG