روابط للدخول

قراءة في صحف صادرة في بغداد


تناقلت عناوين معظم الصحف الصادرة في بغداد السبت تصريحات رئيس مجلس الوزراء نوري المالكي خلال لقائه جمعاً من وجهاء وشيوخ عشائر محافظة ذي قار.

وكشف النائب عن ائتلاف العراقية قتيبة الجبوري، المكلف من المالكي بالتفاوض مع مجلس محافظة صلاح الدين بشأن اعلانها أقليما اداريا، فقد كشف في تصريح لصحيفة "المدى" ان الامر سيحسم عن طريق الحوار بعد عطلة عيد الاضحى، مضيفاً انه لمس تجاوباً من اعضاء مجلس محافظة صلاح الدين على الرغم من غياب عدد من اعضاء المجلس عن الاجتماع الاخير الذي حضره بسبب عطلة العيد.

اما الكاتب علي حسين وفي صحيفة "المدى" ايضاً فيشير الى ان الكثير قد قيل عن قضية الاقاليم، لكن ما قيل عن اقليم صلاح الدين من قبل رئيس الوزراء يدعو للأسى والاستغراب.
ويعرب حسين عن اسفه حين يصر البعض على التعامل مع صلاح الدين على انها مدينة لصدام فقط، وحاضنة للارهاب، وينسى ان هذه المدينة مثل كل مدن العراق انجبت خيرة مفكري البلد، على حد تعبير الكاتب في صحيفة "المدى".

ولم يكن باسم الشيخ متفائلاً في افتتاحية صحيفة الدستور، إذ قال انه لايوجد في الافق وعلى المدى القريب مايشير الى بوادر جادة لأي تقارب بين الكتل السياسية بما يكفل انهاء الازمات المتلاحقة، وصولا الى استقرار سياسي، ملفتاً الى ان من اهم الدوافع لاستمرار الازمات هي التغذية السياسية الدائمة للخلافات وخلق الازمات والعجز المستمر عن ايجاد صيغة اتفاقية تضامنية بين المكونات السياسية، التي باتت واجهات طائفية واضحة.

وخلص الشيخ الى ان العراق اليوم يمر بمرحلة حرجة جداً لاتدعو للطمأنينة بأي شكل من الاشكال، بل أنه يقف على شفير جرف أن لم يسارع الساسة في استشعار مسؤوليتهم تجاهه فأن انزلاقه سيكون مسألة وقت.


قراءة في صحف صادرة في بغداد
XS
SM
MD
LG