روابط للدخول

تونس: الدستور الجديد لن يركّز على الدين


ذكر زعماء حزبيون في تونس أن الحكومة المقبلة التي يقودها الإسلاميون ستركّز على الديمقراطية وحقوق الإنسان واقتصاد السوق الحر في تغييرات مزمعة على الدستور لتترك بذلك الدين بعيداً عن الوثيقة التي ستقوم بإعدادها. وفي تصريحات لرويترز قال راشد الغنوشي زعيم حركة النهضة إن حزبه ضد محاولة فرض أسلوب حياة معين. واتفقت جميع الأحزاب على الاحتفاظ بالمادة الأولى من الدستور الحالي التي تنص على أن اللغة الرسمية لتونس هي العربية ودينها الإسلام. وقال الغنوشي إن هذا مجرد وصف للواقع وليس له أي تأثيرات قانونية، مضيفاً أنه لن تكون هناك أي إشارات أخرى للدين في الدستور. وتابع أنهم يريدون توفير الحرية للدولة بأكملها. ومن المقرر الانتهاء من الدستور الجديد خلال عام.
XS
SM
MD
LG