روابط للدخول

قراءة في صحف صادرة بالكردية


يبدو ان الحملات الاعلامية المضادة بين الاتحاد الوطني الكردستاني، وحركة التغيير، بدأت تشتد من جديد، اذ شنت صحيفة كوردستاني نوى اليومية الصادرة عن الاتحاد الوطني الكردستاني حملة على حركة التغيير.

وكتب رئيس تحرير كردستاني نوى افتتاحية حمل عنوان "ما الذي لم تفعله حركة التغيير لافشال الحكومة وتخريب الوضع في كردستان".

وجاء في الافتتاحية ان برنامج تطوير القدرات، الذي يرسل الشباب الكرد ممن لديهم القدرة على اكمال دراساتهم العليا والعودة الى اقليم كردستان للاستفادة من خبراتهم، لا يعتبر برنامجا مقبولا من قبل الحركة، لانه انهى موضوع القبول الخاص.

واضاف الكاتب ان الحركة والوجوه البارزة فيها، لا تعتبر موضوع جهود الحكومة لفصل الحزب عن الدولة اصلاحا، بل انها تسعى الى خلق المزيد من المشاكل والمعوقات لاشغال الحكومة بها واعاقة عملها.

واختتم رئيس التحرير مقاله الافتتاحي بالقول ان الحكومة اذا كان شعارها الفعل اولا، فان شعار الحركة هو التخريب اولا، وانها لم تقصر في تنفيذ ما وعدت به.

وكتبت كردستاني نوى ان لجنة المادة 140وفي اجتماعها الاخير اعدت مقترحا لقرار بالغاء كل قرارات مجلس قيادة الثورة، ومكتب تنظيم الشمال لحزب البعث المنحل، الخاصة بالاستيلاء على اراضي الكرد والتركمان في كركوك.

قراءة في صحف صادرة بالكردية



ونقلت الصحيفة عن كاكه رش صديق مسؤول دائرة كركوك للجنة المذكورة، ان اللجنة ستقوم بعد عطلة عيد الاضحى بصياغة القرار قانونيا، لارساله الى رئاسة مجلس النواب من اجل المناقشة واتخاذ القرار النهائي بشأنه.

وتناولت كوردستاني نوى في خبر اخر احتجاج فلاحين في اقليم كردستان العراق على سياسة الاستيراد المفتوحة للفواكه، وطالبوا بوضع ضوابط لها.

ونقلت الصحيفة عن استاذ علم الاقتصاد ئاكو سعيد قوله ان عدم وضع ضوابط لعمليات الاستيراد والتصدير سوف يؤثر بشكل سلبي على اقتصاد الاقليم.

ونقلت الصحيفة عن احد اصحاب مزارع الرمان في منطقة حلبجة قوله ان الطلب كبير على رمان حلبجة لمذاقه المميز، حتى ان شركات الفواكه العربية الكبيرة تقوم بشراء انتاج مزارع حلبجة، لكن هذا المنتوج تراجع هذا العام بسبب الاستيراد غير المنظم ما اثر على اسعاره.

صحيفة هولير اليومية المقربة من رئيس حكومة الاقليم السابق ابرزت موضع انتخابات مجالس محافظات اقليم كردستان. ونقلت عن رئيس المفوضية العليا المستقلة للانتخابات في العراق فرج الحديري توقعاته في ان تجرى الانتخابات في نيسان المقبل، مضيفا ان موعد الانتخابات لم يحدد بعد بسبب عدم وصول قانون تعديل قانون انتخابات مجالس محافظات الاقليم الى المفوضية، مشيرا الى ان المفوضية اتخذت كل الاستعدات الضرورية لاجراء الانتخابات.

صحيفة خبات اليومية الناطقة باسم الحزب الديمقراطي الكردستاني اشارت في خبر لها الى ان عمليات تطهير قد بدأت للاعضاء الكرد في مجلس محافظة ديالى.

ونقلت الصحيفة عن نسرين بهجت عضو مجلس محافظة ديالى عن التحالف الكردستاني قولها ان التهديدات بقتل الاعضاء الكرد في المجلس تزايدت منذ اسبوع.

واضافت الصحيفة ان الاحصاءات التي سلمتها ادارة النواحي التابعة لخانقين تشير الى ان 555 شخصا قتلوا في عمليات ارهابية في نواحي السعدية وجلولاء وان الكرد يمثلون العدد الاكبر بين القتلى في هذه المدن.
XS
SM
MD
LG