روابط للدخول

ياور: لا قواعد أميركية في كردستان بعد الإنسحاب


 امين عام وزارة البيشمركة في حكومة اقليم كردستان العراق جبار ياور يتحدث في أربيل

امين عام وزارة البيشمركة في حكومة اقليم كردستان العراق جبار ياور يتحدث في أربيل

قال امين عام وزارة البيشمركة في حكومة اقليم كردستان العراق جبار ياور ان حكومة الإقليم ملتزمة بالاتفاقية العراقية الاميركية الي تنص على انسحاب كامل الجيش الاميركي من العراق نهاية العام الحالي، وأعلن عن قرب وصول فريق فني عراقي لمعاينة الحدود العراقية الايرانية لمعرفة خروق الجيش الايراني على الحدود.

وذكر ياور في مؤتمر صحفي عقده في اربيل ان ابرام الاتفاقيات الامنية شأن عراقي من صلاحيات الحكومة المركزية حسب الدستور، مؤكدا ان لا قواعد عسكرية اميركية في اقليم كردستان العراق بعد الانسحاب الامريكي الكامل من العراق، واضاف:
"نحن ملتزمون بما قررته الحكومة العراقية في عدم تجديد الاتفاقية الامنية مع الحكومة الاميركية، وبعد 45 يوماً لن تبقى اية قاعدة اميركية في اية بقعة في العراق، بما في ذلك اقليم كردستان، ولذا نحن نؤكد مرة اخرى ان كل ما يثار حول هذا الموضوع سوء فهم او سوء فهم مقصود للتشويش على موقف حكومة الاقليم وسوف لن تبقى اي قوات أميركية حتى في مناطق النزاع التي يشملها المادة 140 الدستورية".

ورداً عل سؤال حول ما يتردد من مطالبات لبعض الاطراف السياسية العراقية للحكومة بابرام اتفاقيات عسكرية لتدريب الجيش العراقي مع دول اخرى غير الولايات المتحدة، منها دول عربية، قال ياور ان الادارة الكردية لن تعترض على اية اتفاقية تبرمها الحكومة العراقية مع اية دولة كانت لتدريب الجيش العراقي، مؤكداً ان البيشمركة جزء من منظومة الدفاع العراقي.

كما اعلن ياور عن قرب وصول فريق فني عراقي لمعاينة الخروق الايرانية على الشريط الحدودي، بين ايران واقليم كردستان العراق، بحجة ملاحقة عناصر حزب الحياة الحرة الكردستاني المعادي لايران، والذي يتخذ من مناطق اقليم كردستان مقرات لهم، واضاف ياور في المؤتمر الصحفي: "ستاتي مجموعة فرق فنية مختصة من قبل الحكومة العراقية وسوف تقوم بمسح جميع المناطق الحدودية بالكاشف الضوئي بدءاً من منطقة خانقين وحتى منطقة حاج عمران، وبعد المسح سوف يقررون هل ان نقاط المراقبة التي بنتها الحكومة الايرانية على الاراضي العراقية او على الاراضي الايرانية".

يشار الى ان الرئيس الأميركي باراك اوباما كان قد اكد في 21 من الشهر الماضي الانسحاب الكامل لـ 39 الف جندي أميركي لا يزالون منتشرين في العراق قبل نهاية هذا العام.

مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي.
ياور: لا قواعد أميركية في كردستان بعد الإنسحاب
XS
SM
MD
LG