روابط للدخول

كربلائيون: القوات العراقية قادرة على حفظ الأمن


نقطة حراسة لقوات أمن عراقية

نقطة حراسة لقوات أمن عراقية

أعرب مواطنون في كربلاء عن أملهم في ان تكون القوات العراقية قادرة على حفظ الأمن في البلاد بعد انسحاب القوات الأميركية نهاية العام الحالي.

صفاء رحيم عبد، يعتقد أن قوات الأمن العراقية تمكنت منذ ان تسلمت فيها زمام الأمور من تحقيق الأمن في مختلف مناطق البلاد، بينما اعتبر سعود سالم ما حدث من خروقات أمنية أمرا ممكنا في أي بلد في العالم، مشيرا إلى أن الأهداف التي تختارها الجماعات المسلحة هي غالبا ماتكون سهلة، ولا يمكن حمايتها مثل الأسواق والأماكن العامة، لكنه حمّل السياسيين مسؤولية الكثير من أعمال العنف، بسبب خلافاتهم وعدم وحدتهم.

وفيما تشهد المدن العراقية خروقا أمنية متكررة، منذ سنوات القى قرار انسحاب القوات الأميركية بشكل كامل بنهاية العام الحالي بظلاله على مجمل الأوضاع في البلاد، خصوصا مع ماحملته الأيام القليلة الماضية من أنباء عن إحباط مخطط بعثي للاستيلاء على السلطة.

القيادي في المجلس السياسي للعمل العراقي جواد العطار، قلل من تأثير الخروقات الأمنية على كيان الدولة، لكنه اشترط تلاحما أكثر بين الكتل السياسية لمواجهة تحديات المرحلة المقبلة.

أما النائب عن دولة القانون فؤاد الدوركي فنفى أن يكون قادة الأجهزة الأمنية قد صرحوا بعدم قدرة أجهزتهم على حفظ الأمن.

يشار إلى أن الرئيس الأميركي باراك أوباما اعلن قبل أيام عزم واشنطن سحب كافه القوات الأميركية من العراق نهاية العام الحالي، بعد عدم الإتفاق مع الجانب العراقي على إبقاء جزء من هذه القوات ولو بصفة مدربين.

كربلائيون: القوات العراقية قادرة على حفظ الأمن
XS
SM
MD
LG