روابط للدخول

فصل الإناث عن الذكور في المدارس الابتدائية


طالبات مدرسة ابتدائية في البصرة

طالبات مدرسة ابتدائية في البصرة

تباينت مضامين رسائل المستمعين فمنها ما تضمنت التحايا لأسرة اذاعة العراق الحر عموما ولفريق "نوافذ مفتوحة" خصوصا واخرى تضمنت شكاوى وطلبات وطرائف.

المستمع فلاح الصفراني من السماوة يتسائل في رسالته: لماذا الوسطات فوق القانون؟.

أما المستمع أبو عمار الفهداوي من الرمادي فيشكو من تعامل العاملين في محطة الرمادي الجديدة لتعبئة الوقود متهما أياهم باضافة 500 ديتار على سعر لتر البنزين ومطالبتهم الزبائن بإكرامية.

المزارع علي الجبوريمن النجف يناشد رئيس الوزراء منع استيراد الطماطة من دول الجوار.

المعوق جمعة حسين حلبوص الزيدي يشكو في رسالته من قلة رواتب المعوقين التي لاتزيد عن خمسين ألف دينار.

في دائرة الضوء في
فصل الإناث عن الذكور في المدارس الابتدائية


أثار قرار وزارة التربية الأخير القاضي بفصل الإناث عن الذكور في المدارس الابتدائية ببغداد ردود فعل متباينة بين أولياء الأمور، إذ رفضت بعض الأسر هذا القرار ووصفته بـ"الخطير" وقالت "أنه دليل واضح على تراجع ثقافي كبير"، إلا أن آخرين وجدوا في القرار وسيلة لحماية الطالبات من اعتداء الطلاب عليهن.
مراسلة اذاعة العراق الحر في بغداد ملاك أحمد تحاول في هذا التقرير تسليط الضوء على الموضوع.

أكدت سعاد ألشمري وهي أم لطالبة في الصف الأول الابتدائي، أنها تلقت هذا القرار بفرح، لأن ابنتها ترفض الدوام في المدرسة بسبب سلوك بعض الطلبة الذكور.

بعض أولياء أمور الطلبة رجح ان يكون اتخاذ مثل هذا القرار بسبب تأثيرات سياسية وعشائرية، بينما اكد بعضهم ومنهم وسن مدلول وجود مشكلات أخلاقية كبيرة، وتحرشات جنسية، الأمر الذي أستدعى تنفيذ قرار الفصل بين الجنسين.

أما وزارة التربية وعلى لسان مدير أعلام الوزارة وليد حسين دافعت عن هذا القرار.

واوضح وليد حسين ان قرار فصل الإناث عن الذكور في المدارس الابتدائية قرار قديم واجب التنفيذ، إلا أن الظروف أحالت دون ذلك، ونفى ما يقال حول وجود تحرشات وسلوكيات يرفضها المجتمع في المدارس.

فصل الإناث عن الذكور في المدارس الابتدائية
XS
SM
MD
LG