روابط للدخول

صحيفة كردية: اتجاه في المعارضة للعودة الى الفوضى


تقول صحيفة "ئاوينة" الاسبوعية المستقلة ان المتحدث باسم المكتب السياسي للاتحاد الوطني الكردستاني ازاد جندياني أعرب في تصريح عن اعتقاده ان هناك اتجاها في المعارضة الكردستانية للعودة الى الفوضى في اقليم كردستان، وهو ما يعني عودة التظاهرات الى الشارع كما حصل في شباط الماضي. واعرب جندياني عن قلقه من المخاطر التي يمكن ان تبرز في حال انفجار الخلافات الطائفية في العراق بين السنة والشيعة، وشدد على ان على الكرد ان يحسموا موقفهم مسبقاً من اي صراع ينشب بين الطرفين، لكنه اشار الى ان مثل هذه الصراعات سوف لن تنسحب على الوضع الداخلي في اقليم كردستان.

وفي شأن آخر أشارت الصحيفة الى ان رئاسة حكومة اقليم كردستان سوف تستمر شهرين اخرين بيد برهم صالح وان الحزب الديمقراطي الكردستاني سيتخذ قراراً نهائياً بهذا الخصوص نهاية هذا العام. ونقلت الصحيفة عن مصدر وصفته بالمطلع قوله ان الحزب الديمقراطي منح برهم صالح مدة شهرين لاكمال عدد من البرامج التي لم ينفذها. واضاف المصدر ان الحزب يسعى قبل استلام الحكومة الى ضمان موقف ايجابي من المعارضة الكردستانية في المشاركة بالحكومة او الوقوف ازائها موقف ايجابي.

وفي اطار مواقف المعارضة الكردستانية تنشر صحيفة "باس" الاسبوعية خبراً عن رفض المعارضة لمشروع قانون انتخابات مجالس المحافظات الذي قدمته الحكومة. واضافت الصحيفة ان اطراف المعارضة الثلاث اجتمعت الاثنين في السليمانية وقررت الضغط على الحكومة من اجل تنفيذ قرارات رئيس الاقليم الاربعة الخاصة بمطاليبها للعودة الى الحوار، واكدت هذه الاطراف موقفها الرافض للعودة للحوار حتى يجري تنفيذ القرارات المذكورة.

وكتبت الصحيفة ايضا ان البرلمان الكردستاني سيناقش اليوم مشروع قانون الضمان والدفتر الصحي. ونقلت عن هوشيار شيخ احمد عضو اللجنة الصحية في البرلمان الكردستاني قوله ان هذا المشروع يكتسب اهمية كبيرة بالنسبة للمواطنين وبالاخص الفئات الفقيرة ومحدودة الدخل اضافة الى الاشخاص المصابين بامراض مزمنة، معرباً عن امله ان تجري المصادقة على هذا المشروع بسرعة لتقوم الحكومة بتنفيذه.

وتناولت صحيفة "كوردستاني نوى" الصادرة عن الاتحاد الوطني الكردستاني وصول رئيس حكومة اقليم كردستان على راس وفد حكومي رفيع المستوى ضم وزراء البيشمركة والموارد الطبيعية ورؤساء ديواني الرئاسة ورئاسة الوزراء في الاقليم ووكيل وزارات المالية الى بغداد مساء الاثنين لاجراء لقاءات مع كبار المسؤولين بشأن القضايا العالقة بين بغداد واربيل.

صحيفة "هولير" اليومية المقربة من رئيس حكومة الاقليم السابق ذكرت ان 340 شكوى عن حالات سرقة قدمت الى الشرطة في السليمانية خلال خمسة اشهر وان 180 مجرما قد اعتقلوا. ونقلت الصحيفة عن الملازم اول سركوت احمد مدير من مديرية مكافحة الاجرام ان سرقات البيوت هذا العام قد تراجعت كثيرا وان الشرطة تسعى الى القضاء على هذه الظاهرة، واضاف سركوت ان نسبة النساء بين المعتقلين كبيرة وبالاخص مايخص سرقات حقائب النساء او سرقات الدكاكين وان قسما من المعتقلين عرب وبنغلاديشيون وايرانيون.


صحيفة كردية: اتجاه في المعارضة للعودة الى الفوضى
XS
SM
MD
LG