روابط للدخول

إعلان توصيات مشروع "كلنا إصغاء للشباب"


شبان عراقيون في مسرحية بالسماوة

شبان عراقيون في مسرحية بالسماوة

قال رئيس الوزراء نوري المالكي ان دولاً عربية أرادت الاستفادة من تجربة العراق وخبراته في القضاء على الحرب الطائفية خلال وقت قصير، وفي إجراء انتخابات ديمقراطية في ظروف صعبة للغاية.
أقوال المالكي جاءت في كلمة القاها في مؤتمر عقدته وزارة الشباب والرياضة مساء (الثلاثاء)، اعلنت فيه نتائج مشروع "كُلُنا إصغاءٌ للشباب".
وبيّن المالكي خلال المؤتمر الذي شهد حضور اكثر من 300 شاب وشابة ان من الواجب إعادة بناء الدولة لأنها بُنِيَتْ في أجواء حرب، وان هذا الأمر لن يتم الا بقدرات شبابية، مُضيفاً ان العراق بحاجة الى كفاءات سياسية وادارية لبنائه حتى لو توفرت الاموال الكافية.

وكانت وزارة الشباب والرياضة اعلنت عن نتائج مشروع "كلنا اصغاء للشباب" الذي شرعت بالعمل به العام الماضي، واكد وكيل الوزارة لشؤون الشباب عباس الشمري ان لجانا شبابية ميدانية تم تشكيلها وتدريبها لتنفيذ المشروع الذي تناول اربعة محاور هي المشاركة السياسية للشباب، والشباب والتعليم، والشباب وسوق العمل، والشباب والحالة الاجتماعية، إذ تباينت نتائج اهتمام الشباب ورؤاهم ازاء هذه المحاور الرئيسة.

وخلص المشروع الى جملة من التوصيات التي تعهّد رئيس الوزراء بتنفيذها وأهمها تخفيض سن الترشيح للانتخابات التشريعية الى 25 سنة، وتشريع مؤسسة دستورية مستقلة للشباب، ودعم المشاريع الخاصة بالشباب، والاهتمام بالملاعب الرياضية والوسائل الترويحية، وتقديم حوافز مالية للطلبة.

مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي.
إعلان توصيات مشروع "كلنا إصغاء للشباب"
XS
SM
MD
LG