روابط للدخول

الإعلان عن تشكيل جديد داخل القائمة العراقية


جندي عراقي يمر قرب إعلان إنتخابي للقائمة العراقية في بغداد

جندي عراقي يمر قرب إعلان إنتخابي للقائمة العراقية في بغداد

مرة اخرى تشهد القائمة العراقية انقساماً داخلياً بين قياداتها، فبعد الإعلان عن التشكيل السياسي "العراقية البيضاء"، أعلن في بغداد عن انبثاق كيان سياسي جديد تحت اسم "حركة التصحيح الوطنية".
وأعلن النائب المنسحب من حركة الحل المنضوية تحت ائتلاف العراقية كامل الدليمي في المؤتمر التاسيسي الاول للحركة عقد في بغداد الاحد ان "الهدف من تأسيس الحركة الجديدة يتمثل في تقليل المسافة الكبيرة التي باتت تفصل بين الكتل والمكونات السياسية والقاعدة الجماهيرية، وللقناعة المطلقة بان الأوطان لا تبنى بالحقد والكراهية والاقصاء والمحاصصة وانما بالتسامح والانتماء والكفاءة والنزاهة".

ويقول مراقبون ان مثل هذه الانقسامات، وان كانت داخلية، تعطي الكثير من المؤشرات والعديد من الاحتمالات بان القائمة العراقية في طريقها الى التفكك، خصوصاً وانها باتت اليوم تشهد صراعاً بين زعاماتها حول "من يأخذ ماذا" ؟
ويؤكد المحلل السياسي ابراهيم الصميدعي ان صراع الزعامات سوف يؤثر بشكل أو بآخر على مستقبل القائمة، إذ ان الاخفاقات التي شهدتها القائمة في الحصول على استحقاقاتها الانتخابية قد تجعل البعض من قياداتها تفكّر بشكل اخر خلال الانتخابات المقبلة.

لكن اعضاءً في القائمة العراقية يؤكدون ان قائمتهم ما زالت متماسكة بالرغم الخلافات التي تشهدها على صعيد القيادات، وتؤكد عضوة مجلس النواب عن إئتلاف العراقية عتاب الدوري ان القائمة متماسكة من الخارج بالرغم من انها تشهد انقسامات داخلية، مشيرةً الى ان استحداث تكتلات جديدة داخل القائمة لا يؤثر بشكل كبير على تماسك القائمة، بل على العكس سوف يزيد من لحمتها، على حد تعبيرها.

يشار الى ان القائمة العراقية تتألف من ست مكونات هي؛ حركة الوفاق بزعامة اياد علاوي، وكتلة الحوار الوطني برئاسة صالح المطلك، وتجمع عراقيون بقيادة اسامة النجيفي، وقائمة تجديد التي يتزعمها طارق الهاشمي، والتجمّع الوطني المستقل بقيادة رافع العيساوي، وتجمّع الحل برئاسة جمال الكربولي.

مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي.


الإعلان عن تشكيل جديد داخل القائمة العراقية
XS
SM
MD
LG