روابط للدخول

صحيفة عربية: تحوّل في موقف المالكي إزاء الأحداث في سوريا


تحدثت معظم الصحف العربية عن تأكيدات رئيس الوزراء نوري المالكي على ضرورة إنهاء حكم الحزب الواحد في سوريا، التي إعتبرها صحيفة "المستقبل" اللبنانية خطوة لتغيير الصورة التي ترسخت في الاذهان، وأثارت هواجس الولايات المتحدة بشأن موقف المالكي المناهض للاحتجاجات الجارية في سوريا ضد نظام الرئيس بشار الاسد، فضلاً عما يحوم حوله من دلائل بوجود دعم عراقي حكومي مالي ومعنوي للنظام في سوريا.

وتعود صحيفة "الوطن" الكويتية الى الاجتماع الاخير لقادة الكتل الذي تناول الوجود العسكري الأميركي بعد 2011. وتنقل الصحيفة عن مصدر عراقي رفيع المستوى دون الكشف عن اسمه قوله ان النخبة الحاكمة في بغداد أظهرت انقساماً واضحاً بين تيارين الأول إيراني والآخر أميركي، وان هذا الاجتماع اظهر وبشكل لا يقبل الشك على الإطلاق ان طهران فازت على واشنطن بالضربة القاضية. هذا وتعرض الصحيفة الكويتية وجه نظر خبير الأمن والاستخبارات في مركز الدراسات الاستراتيجية والدولية انتوني كوردسمان بان الصراعات السياسية والدينية التي تقسم العراق تزيد من المخاطر على القوات الأميركية موضحاً ان زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر فضلاً عن مجموعات سنية متشددة، سيحاولون الانتفاع من اي نقاط ضعف في الاتفاقية لإجبار الولايات المتحدة على الخروج. مشيراً الى ان بإمكانهم ايضاً ان يجعلوا من القوات الأميركية كبش فداء سياسي لأغراض دعائية.

وتتحدث صحيفة "اخبار الخليج" البحرينية عن سعي القيادي والرجل الثاني في حزب الدعوة علي الاديب للانشقاق وتشكيل تجمع سياسي جديد. اذ تفيد الصحيفة ان الاديب الذي يشغل حالياً منصب وزير التعليم العالي في العراق قد ترأس اجتماعاً موسعاً لعدد كبير من حملة الشهادات العليا والسياسيين المستقلين تمهيداً لتشكيل حزب سياسي جديد برئاسته. وفيما لم يعلق الاديب بالنفي او التأكيد على ما صرح به المقربون منه، اصبح المراقبون في بغداد يميلون الى ترجيح صحة المعلومات.

صحيفة عربية: تحوّل في موقف المالكي إزاء الأحداث في سوريا
XS
SM
MD
LG