روابط للدخول

ملاحم العشق الكردي في معرض بـ"غاليري دهوك"


جانب من معرض "ملاحم العشق" للفنان فهمي بالاي

جانب من معرض "ملاحم العشق" للفنان فهمي بالاي

"ملاحم العشق" عنوان اختاره الفنان التشكيلي فهمي بالاي لمعرضه الشخصي الذي عرض فيه اكثر من ثلاثين لوحة فنية مختلفة، حاول من خلالها تجسيد ملحمة عشق الانسان الكردي لوطنه من خلال أساطير العشق التي سجلها التاريخ الكردي.

ويقول بالاي انه اراد ان يسجل التاريخ الكردي منذ زمن طوفان النبي نوح، مستعرضاً ما مر به الشعب الكردي من أحداث مأساوية وانتصارات حققها طوال الزمن البعيد، مبيّناً في حديث لإذاعة العراق الحر انه انتهج اسلوبين مختلفين في معرضه الجديد الذي افتتح في "غاليري دهوك":
وزير الثقافة في حكومة إقليم كردستان العراق كاوه محمود (وسط) يفتتح معرض الفنان فهمي بالاي (يسار)

"اتبعت الواقعية الطبيعية في رسم ملاحم العشق الكردي، مجسداً علاقة الرجل بالمرأة، تلك العلاقة المقدسة في التراث الكردي، في حين اتبعت أسلوب الواقعية التجريدية في اللوحات التي سجلت تاريخ الشعب الكردي".

من جهته، يقول الفنان فهمي سلمان الذي حضر جانباً من هذا المعرض:
"من خلال متابعتي لأعمال الفنان بالاي وجدت ان هناك ابداعاً ملحوظاً، وبخاصة في الجزء الثاني من المعرض الذي أظهر لنا مقدرة الفنان في التعامل مع اللون والضوء وانعكاساته على اللوحات اضافة الى انه مال الى استخدام الوان رومانسية تعبر عن العشق وملاحم الحب المستنبطة من التراث الكردي".
الفنان فهمي بالاي

ويشير الفنان التشكيلي عبد الرحمن كلحو الى ان الفنان فهمي استعمل اكثر من تقنية وأسلوب في هذا المعرض، وقال:
"الفنان فهمي بالاي يمتلك إمكانات في مجال اللون، وقد استطاع خلال مسيرته الفنية ان يتوصل الى ماهية اللون، وكيفية التعامل معه بشكل محترف، لكن مع الأسف فانه بهذه الإمكانات اللونية تطرق الى مسائل في بعض لوحاته كان ينبغي ان يتجنبها، وبخاصة في اللوحات التي عبّر بها عن ملاحم العشق الكردية".
بالاي يتحدث لصحفيين في المعرض

يشار الى ان فهمي بالاي فنان كردي مغترب يقيم في المانيا منذ عام 1995، وكان قد إنشغل بممارسة الفن التشكيلي منذ اكثر من 25 عاماً، وأقام 21 معرضاً شخصياً داخل العراق وخارجه.

مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي.


ملاحم العشق الكردي في معرض بـ"غاليري دهوك"
XS
SM
MD
LG